فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»
فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "

فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الجمعة 1 ديسمبر 2017 12:19 مساءً.
فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ» العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ» - العرب نيوز - فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ» .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز،

فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

.

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - خطّ لنفسه أسلوبًا مستقلًّا عن الواقعية التي سادت معظم تيار الأدب علي الرغم من فى الأربعينيات والخمسينيات من القرن الماضي، ورفض الواقعية الاجتماعية التي جسّدها أديب «نجيب محفوظ»، فى الخمسينيات، وفضّل الرؤية الداخلية، إنه الكاتب الكبير إدوار الخراط الذي تحل اليـوم ذكرى رحيله.

يعتبر «الخراط»، الذي ولد فى 16 مارس 1926، بالإسكندرية لعائلة قبطية أصلها من الصعيد، أول من نظّر لـ«الحساسية الجديدة»، فى مـصـر بعد 1967م، اعتبرت أول مجموعة قصصية له «الحيطان العالية»، منعطفًا حاسمًا فى القصة للغة العربية إذ ابتعد عن الواقعية السائدة آنذاك وركّز اهتمامه على وصف خفايا الأرواح المعرَّضة للخيبة واليأس، ثم أكدت مجموعته الثانية «ساعات الكبرياء» هذه النزعة إلى رسم شخوص تتخبط فى عالم كله ظلم واضطهاد وفساد.

وابتعد «الخراط»، عن مذهب الواقعية الاجتماعية فى الكتابة الروائية، ونشر عن خفايا النفس البشرية، وقدم للثقافة العربية عشرات الكتب فى مجالات الترجمة والرواية والقصة القصيرة والنقد الأدبي والنقد التشكيلي، من أشهر أعماله «رامة والتنين»، التي شكّلت حدثًا أدبيًّا من الطراز الأول، تبدو على شكل حوار بين رجل وامرأة تختلط فيها عناصر أسطورية ورمزية فرعونية ويونانية وإسلامية، ثم أعاد الخراط الكرة بـ«الزمان الآخر» 1985، وبعدد من القصص والروايات، وإن صعب تصنيف هذه النصوص، متحررة من الاعتبارات الإديولوجية التي كانت سائدة من قبل.

ونجح «الخراط»، فى إرساء لونه الخاص من الكتابة فى ذروة تألق الكتابة الواقعية فى مـصـر، وواجه النقاد معضلة فى بادئ الأمر فى تصنيف أعماله وتحديد إلى أى المدارس تنتمى إلا أنه كان كالعملة الجيدة التى فرضت نفسها وفئتها ولم تتشابه مع أى عملة أخرى موجودة فى السوق.

وشاطر إدوار الخراط فى الحركة الوطنية الثورية فى الإسكندرية عام 1946 واعتقل فى 15 مايو 1948م فى معتقلى أبو قير والطور، وعمل فى منظمة تضامن الشعوب الإفريقية والآسيوية فى منظمة الكتاب الإفريقيين والآسيويين من 1959 إلى 1983م، وتفرغ بعد ذلك للكتابة فى القصة القصيرة والنقد الأدبي والترجمة، وفاز بجائزة الدولة لمجموعة قصصه «ساعات الكبرياء» فى 1972م.

وعُرف «الخراط»، فى العشرين عامًا الأخيرة قبل وفاته بالغزارة اللافتة فى الكتابة والنشر، إذ كان يصدر له كتابان أو ثلاثة فى العام الواحد على الرغم من تأخره فى النشر عن أبناء جيله، حيث لم ينشر مجموعته القصصية الأولى «حيطان عالية»، إلا عام 1959، وأتبعها بمجموعته الثانية «ساعات الكبرياء» عام 1972، وصدرت روايته الأولى «رامة والتنين» عام 1979، ولخص تجربته الروائية بالقول إنها «محاولة المعرفة، والبحث فى الكتابة عن الأسئلة التي توصل إلى معرفة نسبية».

ومن كتب الخراط «طريق النسر، وصخور السماء، والزمن الآخر، وحجارة بوبيللو، والغجرية ويوسف المخزنجي».

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ،

فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

العرب نيوز ، حيث تم نقل الان خبر

فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - فى ذكرى رحليه.. «إدوار الخراط» رفض واقعية «نجيب محفوظ»

المصدر : الدستور