تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها
تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها

تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية باعها أصحابها ، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الجمعة 1 ديسمبر 2017 02:08 مساءً.
تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها - العرب نيوز - تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها.

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - نفى الكاتب تركي الحمد ما تردَّد عن أنه اخبر إنّ القدس ليست القضية، في ثنايا تعليقه على القضية الفلسطينية. مشددًا في الوقت ذاته على أنه لن يسند قضية أهلها أول من باعها. على حد قوله. 

واضاف الحمد، في تغرديات اطلعت عليها "فوري" عبر حسابه في "تويتر" اليـوم الـجمعة (1 ديسمبر 2017): "نشر عني في تويتر أنني قلت أن القدس ليست القضية.. وهذ غير صحيح.. ما قلته هو أن فلسطين لم تعد قضية العرب الأولى بعد أن باعها أصحابها.. لدي قضية بلدي في التنمية والحرية الانعتاق من الماضي.. اما فلسطين.. فللبيت رب يحميه حين يتخلى عن ذلك أهل الدار".
وأكمل :"قد يظن البعض أنني ضد القضية الفلسطينية وهذا غير صحيح.. منذ عام ١٩٤٨ ونحن نعاني باسم فلسطين.. الانقلابات قامت باسم فلسطين.. التنمية تعطلت باسم فلسطين.. الحريات قمعت باسم فلسطين..وفي النهاية حتى لو عادت فلسطين فلن تكون أكثر من دولة عربية تقليدية.. كفانا غشا..".
ومضى الحمد يقول: "الفلسطينيون في إسرائيل وفي دول العرب ودول العالم يعيشون اجمل أيامهم.. ولم تعد القضية إلا شعار إيديولوجي مرفوع.. العمال الفلسطينيون هم من يبنون الجدار الحاجز.. حقيقة ليست بالخيال..".
واختتم الكاتب تغريداته قائلًا: "في جنوب إفريقيا ناضل الصغير قبل الكبير.. فهل فعل الفلسطيني ذلك رغم كل الدعم؟.. كلا.. لن ادعم قضية أهلها أول من تخلى عنها..".

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها العرب نيوز ، حيث تم نقل الان خبر تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - تركي الحمد مدافعًا عن نفسه: كفانا غشًا.. قضية فلسطين باعها أصحابها

المصدر : عاجل