عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى
عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى

العرب نيوز - عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الجمعة 6 أبريل 2018 09:58 صباحاً- تحمل اللجنة العليا للمهرجانات التابعة لوزارة الثقافة، برئاسة المخرج عمر عبدالعزيز، على عاتقها مسئوليات كبيرة أبرزها الملفات المتعلقة بإقامة المهرجانات وتنظيمها، وتقييم مدى نجاحها فى تحقيق الأهداف الثقافية والسينمائية والسياسية المرجوة، لأن هذه المهرجانات تواجه أزمة تتمثل فى عدم تحقيق الاستفادة القصوى منها بسبب مجموعة من العوامل.

«الوطن» التقت المخرج عمر عبدالعزيز، رئيس اللجنة العليا للمهرجانات، الذى كشف فى حوار لـ«الوطن» تفاصيل خطة اللجنة لمواجهة أزمة تضارب مواعيد المهرجانات المصرية، وركز أن اللجنة ستواجه مهرجانات «النصب والسبوبة».. إلى نص الحوار

تعانى خريطة المهرجانات المصرية من سوء التنظيم فيما يتعلق بمواعيدها المتقاربة أو المتداخلة، هل تعملون على تنظيم هذه الخريطة؟

- بالفعل نخطط لذلك، لأن أولى المشكلات التى واجهتها فى بداية عملى باللجنة العليا للمهرجانات كانت تكدس الفعاليات الفنية فى عدد الأوقات خلال العام على مغاير أوقات أخرى تكون فيها الساحة الفنية خالية تماماً من أى فعاليات، وقررنا إعادة توزيع خريطة المهرجانات بداية من العام القادم، لأنه كان من الصعب تنفيذ ذلك فى الوقت الحالى، علي الرغم من أن رؤساء المهرجانات ارتبطوا بمواعيد استضافة النجوم وحجوزات رحلات الطيران، والتعاقد مع الفنادق والرعاة.

رئيس «العليا للمهرجانات»: لا نتدخل فى تنظيم الفعاليات المستقلة.. وسنواجه مهرجانات «النصب والسبوبة»

هل واجهتم مشكلات مع رؤساء المهرجانات بخصوص تبديل المواعيد؟

- لن نلغى الفعاليات ولكن سنقوم بتنظيم مواعيدها فقط، وهو أمر فى صالح المهرجانات والقائمين عليها، لأن كل الأطراف فى حاجة إلى تنسيق، ونحن منحناهم فرصة هذا العام لإقامة الدورات الحالية، وسيتم تخصيص مواعيد مختلفة للدورات الجديدة، ما عدا مهرجان القاهرة السينمائى لأنه مرتبط بالاتحاد الدولى للمنتجين، على سبيل المثال ما الفارق بين تأجيل أو تقديم موعد إقامة مهرجان شرم الشيخ السينمائى، ففى الوقت الذى يقام فيه مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة يقام مهرجان مهم آخر وهو «سماع» الخاص بالموسيقى، وفى هذا ظلم له، لا سيما أن النجم انتصار عبدالفتاح قدم خلاله مهرجانات شعبية تم ظلمها، لأن هذا التوقيت يكون الاهتمام فيه منصباً على مهرجان الإسماعيلية.

هناك تعارض بين مواعيد عدد المهرجانات مثل مهرجان أسوان لأفلام المرأة ومهرجان القاهرة الدولى لسينما المرأة، كيف سيتم التغلب على هذه الإشكالية؟

- نحن مسئولون عن تنظيم المهرجانات والفعاليات الفنية والثقافية التابعة لوزارة الثقافة، ولن نستطيع التدخل فى عمل المهرجانات المستقلة، وبالطبع المهرجانات التى تقع تحت مظلة الوزارة سيكون لها أهمية أكبر بالنسبة لنا، علي الرغم من أن الفترة الأخيرة شهدت ظهور مجموعة من مهرجانات «السبوبة والنصب»، وضيوف عدد المهرجانات تم طردهم من الفنادق ولم يكملوا مدة إقامتهم أو دفعوا مقابل وجودهم، لذلك التنظيم سيمنح فرصة للفعاليات المستقلة أن يكون لها مساحتها أيضاً.

المقارنة مع الخارج ظالمة.. و«خارطة طريق» للوصول إلى الجمهور فى كل المحافظات المحرومة من الثقافة السينمائية

كيف نستطيع تحقيق حالة من الرواج السياحى على غرار ما يحدث فى «كان» الفرنسية خلال المهرجانات المصرية؟

- المقارنة ظالمة، ولكن قد يحدث ذلك بالتدريج مع عودة السياحة، وهناك تجربة أثبتت نجاحها على الرغم من أنها لم تكن تابعة لوزارة الثقافة، وهى مهرجان الجونة السينمائى، حيث أتم رواجاً كبيراً، وهذا ما سنحاول تطبيقه مع جميع المهرجانات بالتعاون مع وزارة السياحة، ونفكر حالياً فى وضع خطة طويلة المدى ندرس من خلالها طبيعة جمهور كل مهرجان، على سبيل المثال مدينة شرم الشيخ يكثر بها السائحون الألمان، وبالتالى لا بد أن نهتم بالسينما الألمانية لنجذبهم، لأننا نريد الوصول إلى الجمهور فى كل مكان، فنحن نريد إقامة مهرجانات فى أسيوط أو سوهاج أو المحلة، بعدما أصبح الأمر مقتصراً على المهرجانات السياحية التى يحضرها السينمائيون فقط، فهناك أماكن وقطاعات من الجمهور محرومة من الثقافة السينمائية.

عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى.

العرب نيوز - عمر عبدالعزيز: خريطة جديدة للمهرجانات الفنية العام المقبل .. ونستهدف تحقيق رواج سياحى

المصدر : الوطن