في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة
في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة

في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة، بمشيئة الله وعونه قمنا زوارنا الكرام والاعزاء في جميع بقاع الوطن العربي بانشاء موقع العرب نيوز الاخباري، الذي يقوم بنقل الاخبار العالمية والعربية والرياضية والفنية والاقتصادية وغيرها من الاخبار المختلفة ايضآ داخل مصدر اخباري واحد، ونتمني ان يكون قد حظي باهتمام ورضاء زاشرنا العزيز الذي نهدف دائمآ الي ارضائه في اطار سياستنا التي قمنا بانشائها والتي نحرص علي العمل بها في إطار ايصال الحقيقة دون غيرها الي القارئ العربي في جميع بقاع وطننا العربي، ونبدء مع الخبر الابرز اليوم وهو الخبر الخاص بـ "في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة ".

اليوم الموافق الأربعاء 9 مايو 2018 09:09 مساءً، العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة، انتشرت في الأونة الأخيرة الكثير من الفتاوى، عبر الفضائيات ومواقع الإنترنت، في كافة الأمور الحياتية والدينية، وبعضها تسبب في انشاق المجتمع وإثارة الفتن والبلبلة لما فيها من شذوذ لجذب الجمهور، فاختلط الحابل بالنابل، ووقع الناس في حيرة من أمرهم، وأصبحت الفتوى مهنة من لا مهنة له.

 

ولهذا أصدر مفتي الجمهورية الدكتور شوقي إبراهيم علام، كتاب "الفتوى والإفتاء.. البناء والمنهجية" في إطار سلسلة "كتاب اليـوم"، ويقول في مقدمته: "الفتوى من أهم الأمور التي ينبغي أن تراعى في ديننا الحنيف".

وأكمل مفتي الجمهورية: "لذلك أحببنا أن نتطرق إلى الكلام عن الفتوى وبنائها ومنهجيتها, وواقعها فى العالم المتغير الذي نعيش فيه, وما الواجب علينا تجاة بيانها من ظهور حجم وخطورة الإقدام عليها بلا علم, وأن هذا الأمر هو سبب البلاء الكبير فى ظهور فتاوى الجماعات المتشددة, وتذبذب وضع المجتمع, وانتهاج عدد أفراده نهج الشدة في غير محلها وكانت الفتوى الشرعية سبيلًا  كبيرًا لأولئك المتشددين في ذبذبة وضع المجتمعات في كثير من الدول الإسلامية .

 

وأوضح شوق علام، أن الفتوى لها أهمية كبيرة فى دنيا الناس فهي التي تبين حقيقة مسار أفعالهم وتحدد طرق العلاقة التى تكون بينهم وبين الله سبحانه وتعالى, وخاصة إذا كانت صادرة ممن هو أهل لها, متمرسًا بها, قادراً على تخصيص حالة من يستفتيه.

 

والمح إلى أن أهميه العلم الشرعي تكمن في الشخص المستفتَي, ومنه يكون قادرًا على ظهور فتواه للمستفِتى, وقضية البيان وتحقق العلم الشرعي وغيرها من القضايا التى تتعلق بالفتوى وأهميتها من القضايا المهمة فى هذا الموضوع.

 

ويقدم مفتي الجمهورية، في كتابه "الفتوى والإفتاء" كل ما يتعلق بأمور الفتوى وأهميتها ومكانتها ودورها في استقرار المجتمعات, والأمور التي ينبغي أن تراعى في ديننا الحنيف.

 

كما يوضح الشروط الواجب توافرها فى المفتى وتكوينه العلمي في دراسة الفقه والأصول دراسة مستفيضة وإلمامه بالواقع وعوالمه والتطور العلمي الذي يقود قاطرة الحياة.

 

ويشرح الكتاب بلغة مبسطة، ولكنها علمية، قضية الفتوى والإفتاء التي تهم المسلم في كل ما يواجهه في حياته ومعاملاته.

في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة، أعطر التحيه، وأطيب المنى، وكل الإحترام لكم اعزائنا الكرام في النهاية علي حسن متابعتكم لنا، املين ان نكون عن حسن ظنكم بنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة .

العرب نيوز - في «البناء والمنهجية».. مفتي الجمهورية يواجه الفتاوى الشاذة

المصدر : مصر العربية