مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!
مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!

خبر بتاريخ اليوم الموافق الثلاثاء 3 أبريل 2018 09:59 مساءً، وهو الخبر الخاص بـ "مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!"، زوارنا الاعزاء في جميع بقاع الوطن العربي، نعرض لكم اعزائنا الكرام خبر اليوم الخاص بـ "مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!"، الذي تم نقلة كما هو دون اجراء اي تعديل علي المحتوي الاخباري الخاص بالخبر، ودون ايضآ كتابة اي محتوي داخل الخبر هدفه تشتيت القاري والمواطن العربي عن الحقيقة التي يسعي دائمآ اليها ولا شيئ غيرها، قمنا بجلب لكم الخبر الابرز اليوم والذي يحمل عنوان "" تم عرضة بين يدك عزيزنا القاري العربي عبر موقعنا موقع العرب نيوز طريقك لمعرفة الحقيقة، مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!.

مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!

بتاريخ اليوم الموافق الثلاثاء 3 أبريل 2018 09:59 مساءً,(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - أعلن مراسل قناة “الأورينت” المعارضة في دوما، محمد عبد الرحمن، عبر صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك” عن عزمه تسليم نفسه للجيش السوري لتسوية وضعه.

ونشر عبد الرحمن على صفحته:
السلام عليكم
بعد ما صار الاتفاق بدوما كتير ناس سألتني شو بدك تساوي وايمتا بدك تطلع بالباصات ع جرابلس
لذلك قررت التالي
من دوما ما الي طلعة رح سوي وضعي وارجع لحضن الوطن متل زميلي هادي المنجد يلي حكيت معو وتم التنسيق ع كلشي
منشوفكم بخير ……

وقد أثار اعلان المراسل المعارض غضب الشارع المعارض من متابعيه, الذين انهالوا عليه بالسباب و الشتائم، ليعود ويوضح عبر منشور له أن صفحته تعرضت للتهكير بينما اخبر نشطاء انها طريقته في الهرب من سيل الشتائم التي انهالت عليه.

أنبأ ان مراسل أورينت في الغوطة الشرقية “بسام عز الدين دعاس” والمعروف بهادي المنجد كان قد سلم نفسه للجيش السوري عند معبر حمورية خلال تحريرها قبل اسابيع.

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، لحيث تم نقل الان خبر مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك! عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - مراسل الاورينت في دوما يثير زوبعة على الفيسبوك!

المصدر : الحدث نيوز