استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد
استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد

العرب نيوز - استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الجمعة 6 أبريل 2018 10:51 مساءً- كتب تامر إسماعيل صالح

انبأت الدكتورة رشا عمار، اسشارى طب الأطفال مدير مستشفى أبو الرئيس، إن هناك فروقا كبيرة بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية، موضحة أن الالتهاب السحائى هو مرض بكتيرى، وإصابته خطيرة وتؤثر بشدة على الأطفال وتسبب الوفاة فى أحيان كثيرة، بسبب ضعف مناعتهم، لكنه يمكن الوقاية منه أو تخفيف أثاره بالتطعيم.

 

وأضافت د. رشا أن الإصابة الفيروسية قد تكون للمخ وللدم أيضا، لكنها ستكون مرضا مختلفا غير الالتهاب السحائى الذى يعد مرضا بكتيريا، مؤكدة أنه إذا كان هناك طفلان أحدهما مصاب بفيروس والآخر ببكتيريا، فلا يمكن فى هذه الحالة أن يكون مصدر العدوى واحد.

 

وكانت نتائج تحاليل طفلين مصابين بمدرسة بورسعيد بالزمالك قد أكدت – وفق رسائل والدتهما للأمهات على الجروب الخاص بهم - أن نتيجة العينة أظهرت إصابة أحدهما بميكروب بيكتيرى لكنه بنسبة قليلة جدا، مشيرة إلى أن الطبيبة أكدت أن ضعف الإصابة يعود إلى سرعة التحرك والتطعيم المبكر، وأنها –أى الطبيبة- ترجح أن طفلها التقط العدوى البكتيرية من الطفلة نوراى التى توفيت بنفس الأعراض.

 

وقالت الأم إنها ستنتظر نتيجة تحليل آخر للتأكد من الأمر ليكون معها دليل قوى على وجود العدوى بالمدرسة، فيما أكدت أم الطفل الآخر أن الطبيب أكد لها أن نتيجة التحليلات التى ظهرت حتى الآن تركز أن ابنها مصاب بفيروس وليس بكتيريا، وفسر لها أن الإصابة الفيروسية أقل خطورة من البكتيرية، وأن سرعة التحرك والكشف والتطعيم كانت السبب فى التقليل من حدة الإصابة، مؤكدة أن هناك عدوى فيروسية هى التى أصابت طفلها.

 

وكانت المدرسة قد شهدت موت طفلة تسمى نوراى وانتشرت شائعات أن المدرسة بها عدوى التهاب سحائى، وزاد من الأمر خوفا دخول طفلين آخرين للمستشفى بأعراض مشابهة، وهو ما نفته وزارة الصحة، وأكدت أن المدرسة ليس بها أى عدوى التهاب سحائى، وتركت حرية الذهاب إلى المدرسة لأولياء الأمور حتى ميعاد الامتحانات.


استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد.

العرب نيوز - استشارى أطفال يشرح الفرق بين الإصابات الفيروسية والبكتيرية بعد أزمة مدرسة بورسعيد

المصدر : اليوم السابع