البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟
البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟

العرب نيوز - البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الثلاثاء 17 أبريل 2018 12:20 صباحاً- كتب لؤى على

عندما نودع أحبابنا إلى مثواهم الأخير نكثر لهم من الدعاء لعل الله يستجيب.. لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية أجابت عن سؤال ورد إليها: هل الدعاء سرًا أم جهرًا أفضل عند الدفن؟، وكان الجواب كالآتى: "يسن عند الفراغ من دفن الميت الانتظار قليلا والدعاء له، وسؤال الله له التثبيت، لحديث عثمان -رضى الله عنه-"، اخبر: "كان النبى صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال: استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت فإنه الآن يسأل"، رواه أبو داود.

 

وكذا تذكير الناس بالموت وما بعده على المقبرة خلال دفن الميت أمر مشروع محمود، إذ فيه دفع للنفوس على الاستعداد لمثل هذه اللحظة، والعمل لما بعد الموت، وقد فعله النبى صلى الله عليه وسلم، فقد أخرج أحمد وأبو داود والحاكم وغيرهم عن البراء بن عازب رضى الله عنه أنه اخبر: (خرجنا مع النبى صلى الله عليه وسلم فى جنازة رجل من الأنصار، فانتهينا إلى القبر ولما يلحد، فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم وجلسنا حوله وكأن على رؤوسنا الطير، وفى يده عود ينكت به فى الأرض، فرفع رأسه فقال: "استعيذوا بالله من عذاب القبر -مرتين أو ثلاثاً- ثم اخبر: إن العبد المؤمن إذا كان فى انقطاع من الدنيا وإقبال من الآخرة، أوي عليه من السماء ملائكة بيض الوجوه..) إلى آخر الحديث الطويل الذى احتوى على موعظة بليغة.

 

وفى قوله (صلى الله عليه وسلم) "استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت؛ فإنه الآن يسأل" عموما، فيجوز الدعاء فرادى، كما يجوز أن يدعو أحدُهم جهراً، ويأمِّن الناس على دعائه؛ على أصل مشروعية الدعاء وهيئته؛ إذ لا مخصِّص، ومن ثم فلا يصح الإنكار فى مثل هذه الأمور، مما فيه متسع".

 


البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟.

العرب نيوز - البحوث الإسلامية تجيب عن تساؤل: هل الدعاء سرا أم جهرا أفضل عند الدفن؟

المصدر : اليوم السابع