المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة
المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة

العرب نيوز - المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "

المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة

"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الثلاثاء 17 أبريل 2018 01:23 مساءً- واصل المصريون في الخارج القمة العربية التي أقيمت في الظهران بالمملكة العربية الـسعـودية، البارحة الأول الأحـد، والتي حضرت والعالم العربي يمر بمرحلة تاريخية؛ حيث العديد من التحديات التي تواجه المنطقة، والعديد من الأزمات تضرب عددًا من الدول الرئيسة في المنطقة، ومن هنا كان الاهتمام الكبير بالقمة التي عقدت صبيحة العدوان الثلاثي، الأمريكي البريطاني الفرنسي على ســوريا.

وتابع باهتمام رؤساء الجاليات المصرية بالخارج بصفة علي الرغم من فعاليات القمة، وكان لـ«الدستور» تواصل مع نخبة منهم، كان في مقدمتهم الكاتب المصري بهجت العبيدي، مؤسس الاتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج والذي اخبر إنه واصل عن كثب فعاليات القمة العربية، وتحبط طويلًا أمام الكلمة الجامعة الشاملة الرئيس عبدالفتاح عبد الفتـاح السيسي، مؤكدا أنه لم يكتفِ بسماعها بل عاد لقراءتها أكثر من مرة وتحبط عند كل المحاور والأفكار والحلول المتضمنة في هذه الكلمة التي كان عدد كلماتها ١٥٧٠ كلمة، شملت رؤية متكاملة لما تمر بها المنطقة، حيث لم تخل هذه الكلمة - على الرغم من قصرها - من أية مشكلة تمر بالمنطقة العربية، على تعقيد هذه المشكلات وضخامتها، والتي تحتاج - ليس فقط كلمة في القمة - بل أكثر من كتاب.

وأكمل «العبيدي» أن الرئيس عبدالفتاح عبد الفتـاح السيسي قدم في كلمته الرؤية المصرية واضحة جلية، والتي لم تتخل عن أي ثابت من ثوابت الأمن القومي المصري والعربي، والتي أكدت أن المواقف المصرية لا تصدر إلا عن دراسة متأنية، وهو ما يجعلها ثابتة، لا تتغير ولا تتبدل، مثلما يحدث في مواقف غيرها من الدول.

وأستحضر «العبيدي» أن كلمة الرئيس عبد الفتاح عبد الفتـاح السيسي، أكدت رؤى وحلول قابلة للتنفيذ في أعقد القضايا، مثل قضية القدس التي أكد الرئيس أنه لا تفريط فيها، وكذلك رفض العدوان الثلاثي على ســوريا وإعلان الرفض التام لتدخلات القوى الإقليمية، مؤكدًا على أنه لا حل للقضية السورية إلا الحل السياسي الذي يجب أن يقوم به أبناء الشعب السوري بعيدًا عن أي قوى خارجية.

ومن ناحيته، اخبر الكاتب الصحفي أسامة نصحي، رئيس اللجنة الإعلامية لحملة «مواطن» لدعم الرئيس في أوروبا، إن كلمة «عبد الفتـاح السيسي» في القمة العربية التي عقدت، كانت كلمة شاملة واعية لكل القضايا العربية، وشرحت القضايا، ووضعت أطر الحلول التي من شأنها أن تعيد بالأمة العربية إلى رقم هام في معادلة الأحداث الجسام التي تشهدها المنطقة العربية.

وركز «نصحي» أن الرئيس وضع القادة العرب بوضوح شديد أمام المسئوليات والتحديات التي تواجه المنطقة العربية، وتناول القضايا الحالية قضية استراتيجية عربية متكاملة حال تبناها العالم عربي تحول من حال إلى حال.

ومن جهته، اخبر مجدي العشري، الرئيس السابق لرابطة الثقافة العربية بالنمسا، إن الرئيس عبد الفتـاح السيسي تحبط عند القضايا الشائكة، موضحًا فيها موقف مـصـر الثابت، والذي تثبت الأيام يومًا بعد يوم صواب تلك الرؤية، فتناول الرئيس القضية الفلسطينية على محاور ثلاثة: الأول هو التمسك بالثوابت والتي على رأسها أنه لا تفريط في القدس الشرقية عاصمة لها، والثاني تناول فيه الشقاق الفلسطيني الفلسطيني، مؤكدًا أنه لا حل دون مصالحة تنهي هذا الخلاف بين أبناء الشعب الفلسطيني، ملفتًا للجهد المصري في هذا الشأن، والثالث هو دور الأسرة العربية في حصول الشعب الفلسطيني على حقوقه كاملة.

ومن المملكة العربية الـسعـودية، اخبر خيري البهلول، رئيس الاتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج في مدينة جدة، إن تناول الرئيس عبد الفتاح عبد الفتـاح السيسي للقضية الأكثر إلحاحًا اليـوم وهي القضية السورية كان واضحًا وحازما؛ وأن مـصـر ترفض أى تصعيد عسكري، وأنه لا مجال إلا للحل السياسي، عارضًا ما قامت به كل من مـصـر والمملكة العربية الـسعـودية في توحيد المعارضة السورية للوصول إلى تفاهمات سياسية لحل الأزمة، رافضًا في الوقت ذاته أي تدخل دولي أو إقليمي، بل الذي يقرر مصير ســوريا هم السوريون أنفسهم، مؤكدًا رفض مـصـر لاستخدام أية أسلحة محرمة على الأراضي السورية، مطالبًا بتحقيق شفاف حول استخدامها، رافضًا كذلك إقامة مناطق نفوذ لدول إقليمية غير عربية في مناطق التوتر العربي، أو فرض جماعة أو حزب أو فئة نفسها بالقوة المسلحة حينما تناول الشأن اليمني.

ومن هولندا، اخبر الدكتور محمود السلاموني رئيس بيت العائلة المصرية في هولندا، إن الرئيس عكف على الشأن في لـيبـيا وتحدث عن الدور المصري ومحاولته لجمع شمل القوات المسلحة هناك وإعادة بناء مؤسسات الدولة، مؤكدًا على ضرورة التصدي للجماعات الإرهابية التي تحاول القضاء على ما تم إنجازه في الدول العربية من منجزات الدولة الحديثة منذ تحريرها، مطالبًا الدول التي هي في الشاطئ الآخر والتي تساعد الإرهابيين بالعودة للصف العربي، مؤكدًا أنه ليس من المقبول أن تتم المقاربات في مناطق التوتر في المنطقة بعيدة عن الدور العربي، وتقوم دول دولية وإقليمية بالتدخل في هذه الحلول بما يخدم مصالحها، ويفرض تمددها وهو ما أكد رفضه الرئيس عبدالفتاح عبد الفتـاح السيسي، مطالبًا هذه الدول الإقليمية باحترام عروبة البلدان العربية؛ ملتزمة بحسن الجوار.

المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"

المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة

"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة.

العرب نيوز - المصريون بالخارج: كلمة «السيسى» بالقمة العربية ورقة عمل متكاملة

المصدر : الدستور