العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب
العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب

بتاريخ اليوم الموافق العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب ،في ظل انتشار الاخبار الكاذبة، وتشت عقل المواطن العربي في جميع بقاع الوطن العربي بمدي صحة الاخبار المنتشرة علي الانترنت او مواقع التواصل الاجتماعي المختلفةـ العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب، قمنا بتقديم موقع العرب نيوز الاخباري الذي يقوم بعرض ونقل الاخبار العاجلة في جميع المجالات المختلفة والمنوعةـ يهدف في المقام الاول الي نقل الخبر بكل مصداقية وشفافية الي زوارنا في جميع بلدان الوطن العربي، حيث انتشر اليوم خبر يحمل عنوان "" من المصدر المذكور والذي يتحمل محتوي الخبر سواء كان خبر صحيح او غير صحيح، في طار سياسية موقع العرب نيوز الموجود في اسفل الصفحة، ونبدء مع الخبر الابرز بتاريخ اليوم وهو الخبر الخاص بـ "العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب".

العرب نيوز ، خبر بتاريخ اليوم الأربعاء 9 مايو 2018 10:04 مساءً - تشبث إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، بقرار استقالته من الأمانة، خلال اجتماع المكتب السياسي المنعقد يوم الثلاثـاء.

وحاول العماري، خلال هذا الاجتماع، التأكيد على أنه راحل عن الحزب أو بالأحرى عن منصب القيادة؛ لكنه سيستمر في العمل من داخل صفوفه، على غرار باقي الأعضاء.

موقف الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، الذي يظل مبهما لكثيرين داخل الحزب، لم يرق لعدد من أعضاء "البام"؛ فقد أكد مصدر من داخل "الجرار" أن عددا منهم متشبثون به.

وأوضح مصدر خاص من العماري، في اتصال هاتفي بهسبريس، أنه "إذا كان يرغب في الاستقالة ومتشبث بها، فإن أعضاء آخرين يرفضون ذلك، وستتم مناقشة الأمر بالمجلس الوطني الاستثنائي القادم"؛ وهو ما قد يفهم منه أن الأمين العام سيعاد انتخابه على رأس الحزب من جديد.

ورفض المتحدث الكشف عن السيناريوهات المتوفرة في حالة ما رحل العماري عن دفة التسيير، مؤكدا أن اللجنة الوطنية ستعمل على تقديم التصورات خلال أشغال دورة المجلس الوطني.

وحاولت هسبريس الاتصال، في أكثر من مرة، بالأمين العام للحزب، من أجل أخذ وجهة نظره في الموضوع؛ غير أن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

في المقابل، علمت جريدة هسبريس الإلكترونية أن برلمانيي حزب الأصالة والمعاصرة شرعوا في جمع توقيعات تطالب بحل جميع هياكل الحزب خلال المؤتمر الاستثنائي القادم.

وأكدت مصادر الجريدة أن توقيعات النواب البرلمانيين بلغت، إلى حدود البارحة الثلاثـاء، أربعين توقيعا من أصل 102 برلماني باسم الحزب، مشيرة إلى أن البرلمانيين المذكورين يسارعون من أجل جمع التوقيعات وعرضها على المجلس الوطني للحزب، قصد حل كل هياكل المؤسسة الحزبية، من أمانة عامة ومكتب سياسي ثم المكتب الفيدرالي والمجلس الوطني، وإعادة انتخابها من جديد.

ونوهت المصادر إلى أن البرلمانيين، الذين شرعوا في هذه الخطوة، بدؤوا في "تجييش" الأعضاء المحسوبين عليهم بالمجلس الوطني، من أجل الدفع بمسألة تجديد كل هياكل الحزب وليس الاقتصار فقط على الأمانة العامة.

وذهبت عدد المصادر إلى أن اسم محمد الشيخ بيد الله بات الأكثر تداولا بين "الباميين" لشغل منصب الأمين العام للحزب مكان إلياس العماري، مرجحة أن بيد الله قد يجري اختياره أمينا عاما لفترة معينة إلى حين ترتيب الأمور وإعادة ترميم الحزب وأخذ موقعه ومكانته التي يستحقها في المشهد السياسي، علي الرغم من أنه يشكل ثاني قوة بالبرلمان.

ووجّه إلياس العماري، الأمين العام للحزب، منذ أيام، رسالة إلى فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني، يدعوها فيها إلى عقد دورة استثنائية لـ"برلمان الحزب".

وتشهد مواقع التواصل الاجتماعي غليانا كبيرا بين أجنحة الحزب، حيث يرفض الموالون للعماري هذه الاستقالة؛ بينما يطالب آخرون بضرورة تقديمها وقبولها بالمجلس الوطني.

رشيد لزرق، المختص في المنظومة الحزبية، كان قد أوضح، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن تجاوز الأزمة التي يعيشها "البام" تكمن في "عقد مؤتمر استثنائي يقطع مع العشوائية والمزاجية في اتخاذ القرارات ويحول طاقات الحزب إلى مؤسسة تكون فيصلا يمنع تحول الاختلاف إلى خلاف وانشقاق".

من جهته، أكد عبد الرحيم العلام، الباحث في العلوم السياسية، أن "البام" لم يعد له مستقبل؛ ذلك أن مهمته حاليا تكمن في "الصراع من أجل البقاء وليس تهيئة مستقبله، أو على الأقل إكمال حكومة مع الأحرار"، مشددا على أن الرهان لم يعد عليه وإنما "على الأحرار أو على تكنوقراط من داخل حزب العدالة والتنمية".

العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب، تهمنا في النهاية ارائكم، فهي تضع علي اكتافنا مزيد من مواصلة العمل الجاد، كي نكون دائمآ عند حسن توقعاتكم بنا، املين ان تكونوآ دائمآ بكامل الصحة والعافية، العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب ،ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب.

العرب نيوز - العماري يترك مقود "الجرار" .. وبرلمانيون يبحثون حل هياكل الحزب

المصدر : جريدة هسبريس