«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية
«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية

العرب نيوز - «عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الخميس 10 مايو 2018 10:02 صباحاً- «ودّيت ابنى الحضانة سليم، واستلمته متبهدل وفى حالة إعياء شديدة»، بهذه الكلمات بدأت «ولاء خميس»، موظفة بشركة سياحة، بلاغها الذى مضت به إلى النيابة العامة بالإسماعيلية، تتهم فيه عدداً من العاملين فى إحدى دور الحضانة الخاصة بتعذيب طفلها الرضيع، البالغ من العمر 18 شهراً، ما أدى إلى إصابته بتشوّهات فى وجهه، وجرح قطعى فى الفم، واشتباه ارتجاج فى المخ.

والدة الرضيع تتقدم ببلاغ للنيابة.. والطب الشرعى يثبت التعدى عليه بـ«أداة حادة»

وأكدت الأم، فى بلاغها، أنها اعتادت أن تُودِع طفلها «عُدى» بدار الحضانة عند ذهابها إلى عملها، على أن تتسلمه خلال عودتها، وفى يوم الواقعة، فوجئت بوجود احمرار على وجه الرضيع، وعندما سألت المشرفة «ف.م»، نفت أن يكون الطفل قد تعرض لأى أذى، فأسرعت به إلى «التاكسى» الذى كان ينتظرها، وبعد عودتهما إلى المنزل، فوجئت بحجم الضرر الذى تعرض له ابنها، خلال تبديل ملابسه. وأضافت أن الطفل لم يتوقف عن الصراخ، لتكتشف وجود احمرار على جميع أنحاء جسمه، نتيجة تعرضه للضرب، ووجود قطع فى إحدى شفتَيه من داخل الفم، وعندما حاولت الاتصال بموظفة الحضانة لم ترد عليها ثم أغلقت هاتفها، فبادرت بالاتصال بمديرة الحضانة «ش.م.ح»، وعندما سألتها عما حدث لطفلها، طلبت منها الهدوء، وجاءت إلى منزلها، لتطلب منها عدم تصعيد الموقف، وأنها على استعداد لدفع أى مبلغ «ترضية» لها.

إلا أن أم الطفل سارعت بالتوجه إلى مركز شرطة ثان الإسماعيلية، لتحرير محضر بالواقعة، أرفقته بتقرير طبى من المستشفى العام، أثبت إصابة الطفل باشتباه ارتجاج فى المخ، وكدمات وسحجات بأنحاء الجسم، وبالعرض على النيابة العامة، أمرت بعرض الطفل على الطبيب الشرعى، الذى أكد تعرضه للضرب والتعذيب بـ«أداة حادة».

«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"«عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، «عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية.

العرب نيوز - «عُدى».. أصغر ضحايا التعذيب فى حضانة بالإسماعيلية

المصدر : الوطن