"رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل
"رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل

"رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل، وجب التنوية اولآ ان الخبر السالف ذكره ليس خبر قمنا بكتابته ولكن تم جلبه من مصدر اخباري ينال ثقة القاري العربي في جميع انحاء وبقاع الوطن العربي، حيث تم نقل الخبر بواسطة فريق التحرير الخاص بموقعنا بكل شفافية، ودون ابداء ايه تعديل يهدف الي تشتيت المواطن العربي عن معرفة الحقيقة او تعديل يكون هدفه تحويل اتجاهات المواطن العربي الي سياسات معينة، ونبدء مع الخبر الابرز اليوم وهو الخاص الخاص بـ ""رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل".

العرب نيوز - [date]l j F Y h:i A[/date، كشف الدكتور وجدي رمضان رئيس البعثة المشتركة بين جامعة المنيا ووزارة الآثار العاملة بمنطقة تونا الجبل، عن أعمال حفائر البعثة التي تمت في الفترة ما بين فبراير ومارس 2018.

واضاف رمضان إن البعثة قد توصلت إلى بناء صغير الحجم بني من قوالب الطوب اللبن ارتفاعه يتراوح بين ٥٠ سم إلى ٢٠سم.

وأكمل أن البعثة عثرت على بئرين يؤديان إلى مقبرة تتكون من صالة طولية بها أربعة حجرات؛ عملت البعثة بثلاث حجرات فقط نظرًا لخطورة العمل في الحجرة الرابعة.

والمح الدكتور وجدي رمضان رئيس البعثة إلى أنهم توصلوا في نفس القطاع إلى مقبرة تتكون من مدخل لسلم نحت في طبقة رملية شديدة التماسك ويؤدي إلى صالة بها ستة دفنات موزعة في أرجائها.

وحجرتين الأولى في الجدار الغربي وهي غالباً حجرة الدفن الرئيسية بالمقبرة، حيث تم العثور بها على تابوت حجري وأربعة دفنات في الأرضية، ولم يتم العثور بداخل التابوت سوى على بقايا عظمية آدمية منبوشة وفي حالة سيئة، علماً بأن غطاء التابوت عثر ملقي على أرضية الحجرة.

وأما عن الحجرة الثانية فهي تقع في الجدار الشمالي، وقد عثر بها على خمسة دفنات في الأرضية، وخمسنيشات منحوتة في جدارها الشمالي؛ الثلاثة الأولي منهم من جهة الشرق كان بهم توابيت حجرية غير منقوشة وغير جيدة الصنع، يبدو أنها قد استخدمت لإعادة دفن أفراد كان قد تم دفنهم في الأرض من قبل.

حضرت تصريحات الدكتور وجدي رمضان على هامش إعلان وزارة الآثار عن انتهاء أعمال بعثة الحفائر الأثرية في منطقة تونا الجبل، حيث أعلن رمضان عدد نتائج البعثة في مرحلتها الثانية.

والجدير بالذكر أن منطقة تونا الجبل الأثرية هي جبانة الإقليم الخامس عشر من أقاليم مـصـر العليا خلال فترة العصر البطلمي والروماني، وقد تمت أول أعمال التنقيب المنظم بها من خلال المعهد الفرنسي للآثار الشرقية(١٩٠٢-١٩٠٣).

وفي عام ١٩١٩ تم الكشف عن مقبرة بتوزيريس بواسطة جوستاف لوففر، وفي خلال عام ١٠٣١-  ١٩٥٣ماستطاعت حفائر جامعة القاهرة بواسطة د. سامي جبرة إلى الكشف عن أغلبية الجبانة وهي المنازل الجنائزية والسراديب والساقية الرومانية.

وبداية من عام ١٩٧١م عملت بالموقع البعثة الألمانية المصرية المشتركة بين جامعة القاهرة وجامعة ميونخ ومازالت أعمالها مستمرة حتى الآن.

"رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل، لكل مبدع إنجاز، ولكل شكر قصيدة، ولكل مقام مقال، ولكل نجاح شكر وتقدير، فجزيل الشكر نهديه اليكم زوارنا الكرام والاعزاء علي حسن متابعتكم لنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، "رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، "رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل.

العرب نيوز - "رمضان": عثرنا على بناء من الطوب ومقبرة فرعونية بتونا الجبل

المصدر : الفجر