4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا
4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا

العرب نيوز - 4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الأربعاء 4 أبريل 2018 12:06 صباحاً- هل ما نراه ليلة الثلاثـاء والأربعاء هو ريال مدريد الذي نشاهده السـبت والأحد في الدوري الإسباني؟! هنا تكمن معضلة الأمر وإيجاد إجابة مقنعة لهذا السؤال الذي أصبح لغزاً محيراً لكل عشاق ومتتبعي العملاق الإسباني والمهتمين بالكرة العالمية عموما، فما الذي يحدث وما الفارق وكيف لهذا التباين الكبير أن يحدث علي الرغم من وأننا نتحدث عن نفس اللاعبين والمدرب وحتى القمصان وطبيب الفريق!، إذا فما اللغز وما حقيقة هذا السر وكيف يحدث كل هذا الفارق علي الرغم من هذا الموسم بالتحديد؟.

ربما يتحدث البعض أن الأمر فني بحت وهناك من يقول بأنه معنويًا، وآخر يركز أن الظروف المختلفة بين المسابقة المحلية والابطال هي الفارق علي الرغم من فيما يتعلق بالمنافسين وأساليب اللعب، وغيره وغيره، ولكن لم يصل أحد لحقيقة اللغز ربما حتى الجهاز الفني ولاعبي الفريق الملكي لا يمتلكون الإجابة الشافية على هذا السؤال.

ولذلك سنحاول معكم في السطور القادمة من خلال عرض أبرز وأقرب 4 ملامح تفسر هذه الظاهرة وتساعد على فك شفرة هذا اللغز المحير للجميع، داخل البيت الأبيض المدريدي وخارجه لعلنا نصل لحقيقته أو جزء كبير منها.

1- البطولة المحببة والأهم

الملمح الأبرز في هذا الشكل المختلف للميرينجي في دوري الأبطال عن المسابقات المحلية، هو أنها البطولة المحببة للفريق حيث يمتلك العدد الأكبر من البطولات بها بفارق كبير عن أقرب ملاحقيه من الأندية على مستوى القارة العجوز بأكملها بـ 12 لقب، ربما هذه الخصوصية لتلك البطولة للفريق الأبيض ما تجعل الأمر مختلفًا للاعبيه وجهازه الفني، وينسون تماما كل مشاكل وأزمات الموسم عند سماع موسيقى الأبطال الشهيرة ليلة كل ثلاثاء وأربعاء ولهذا نرى هذا الاختلاف الشديد هذا الموسم بين المسابقتين لنفس الفريق.

2- كرة مختلفة ومسافة متباعدة

عندما تلعب في الليجا فانت تواجه فرقًا همها الأول أن تضييق عليك المساحات ثم تلعب على كرة واحدة لتخطف جولًا وتدافع عليه حتى تخرج بنتيجة إيجابية، ويكون لديك 3 أو 4 مباريات بالكثير أمام فرق كبيرة وتقوم أيضًا بغلق المساحات عليك كما انها لن تخسر شيء في حالة خسارتها فلن تخرج من البطولة مثلاً لذلك تكون الأمور لديها أكثر أرياحية وبدون ضغوط مثل الفرق في دوري الأبطال، والتي تلعب أمامك كرة هجومية ومباراة مفتوحة استطاع لاعبيك من إيجاد مساحات ولعب كرة بشكل أكثر حرية من فرق الوسط وقاع الدوري الإسباني.

بالإضافة لنظام البطولة نفسه الذي يسير بمسافات متباعدة بين كل جولة والتي تليها مما يمنح لك فرصة أفضل للتعامل الفني ويكون اللاعبون مشتاقون للبطولة مغاير الليجا التي تلعب كل أسبوع أمام نفس التكتلات وغلق المساحات أو حتى أمام فرق تجيد الهجمات المباغتة وتركز على نقاط ضعفك فقط دون أن تلعب كرة هجومية ومفتوحة، هذا فارق فني بين نظام البطولة الأوروبية والليجا ربما يصنع هذا التباين الواضح والفارق هذا الموسم بالتحديد في مستوى الريال بالمسابقتين.

3- إثبات الذات وإنقاذ الموسم

بعد ضياع فرصة المنافسة بشكل حقيقي على قمة ترتيب الدوري الإسباني للريال هذا الموسم، لتفوق برشلونة الكبير وابتعاده بفارق كبير من النقاط، كما أن خروج الفريق من كأس الملك جعل دوري الأبطال البطولة الوحيدة المتبقية لإنقاذ موسم الفريق، واثبات الذات لكل اللاعبين بأنهم مازالوا على قدر الحدث وقادرين على إسعاد جماهير اللوس بلانكوس، فأصبح التركيز والروح أكثر في مباريات الشامبيونزليج مغاير مباريات الليجا وربما يكون إجابة اللغز في هذا العامل.

4- معنويات مختلفة وأرقام قياسية ومجد عظيم

بلا شك تختلف الأمور المعنوية والتسويقية والفنية كثيرا لنجوم الريال في دوري الأبطال عن المسابقة المحلية، فنجوم مثل رونالدو وبيل وراموس ومودريتش يكونوا أكثر استفادة فرديا وجماعيا بالفوز بدوري الأبطال، تعطيهم الأفضلية في جوائز الفيفا والكرة الذهبية وفريق العام وخلافه، كما أن مكاسبها التسويقية والمالية أكبر بكثير من الليجا، وكذلك الأرقام القياسية والمجد العظيم الذي يخلد في الشامبيونزليج مثل الهداف التاريخي لرونالدو عبر التاريخ وخلافه من أرقام مغرية لكل النجوم الكبار، تجعلهم لكل هذه العوامل يبدعون اكثر ويقدمون أداءً مختلفًا لأجل الكأس ذات الأذنين.

4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، 4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا.

العرب نيوز - 4 ملامح تظهر سر «لغز» تفوق الريال في الأبطال عن الليجا

المصدر : بوابة الشروق