ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة
ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة

ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة، بمشيئة الله وعونه قمنا زوارنا الكرام والاعزاء في جميع بقاع الوطن العربي بانشاء موقع العرب نيوز الاخباري، الذي يقوم بنقل الاخبار العالمية والعربية والرياضية والفنية والاقتصادية وغيرها من الاخبار المختلفة ايضآ داخل مصدر اخباري واحد، ونتمني ان يكون قد حظي باهتمام ورضاء زاشرنا العزيز الذي نهدف دائمآ الي ارضائه في اطار سياستنا التي قمنا بانشائها والتي نحرص علي العمل بها في إطار ايصال الحقيقة دون غيرها الي القارئ العربي في جميع بقاع وطننا العربي، ونبدء مع الخبر الابرز اليوم وهو الخبر الخاص بـ "ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة ".

اليوم الموافق السبت 7 أبريل 2018 02:32 صباحاً، العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة، كتب: هادي المدني

قرابة 7 سنوات تفصلنا عن تصريح السير أليكس فيرغسون المدرب السابق لمانشستر يونايتد حين وصف المان سيتي بـ"الجار المزعج" وهو نفس عدد السنوات الذي آرخ لبداية عهد السيتيزينز مع البطولات تحت قيادة آل منصور مالكي النادي.

في 6 أغسطس 2011 وقبل مباراة الدرع الخيرية، اخبر فيرغسون عن منافسه الذي أقصاه من كأس الاتحاد في إطار مسيرته للفوز بالبطولة: "سنلعب من أجل الفوز بالبطولة ليس لأنها مهمة لكن من أجل التخلص من ثرثرة الجار المزعج."

وشاء القدر أن يحقق المان يونايتد لقب الدرع الخيرية بعد الفوز 3-2 في تلك المباراة، لكنه بعد شهرين فقط خسر أمام "الجار المزعج" بنتيجة 6-1 على أولد ترافورد، وفي نهاية الموسم خسر لقب البريميرليج لصالح "الجار المزعج" بفارق الأهداف في بطولة شهدت خسارته ذهابا وعودة.

ومرت السنوات، ويقابل المان سيتي على استاد الاتحاد بمانشستر يونايتد الذي فقد أهم مصادر قوته في عصر البطولات وهو المعتزل أليكس فيرغسون، وسيلتقي المان سيتي يونايتد على استاد الاتحاد في إطار الجولة الـ33 من البريميرليج، في مباراة يسعى من خلالها الفريق للاحتفال بتتويجه باللقب.

وتبدلت الأحوال خلال السنوات الأخيرة ومنذ اعتزال فيرغسون، فأصبح المان سيتي دائما الأفضل داخل المدينة، ولم يتمكن الشياطين الحمر من التفوق على السيتيزينز منذ ذلك الحين في جدول ترتيب البريميرليج.

ويحتاج المان سيتي إلى الفوز على جاره من أجل التعجيل بحسم لقب الدوري وذلك بالرغم من التصريح السابق الذي نوه به المدرب للفريق بيب جوارديولا، حين اخبر أنه لن يلعب بالعناصر الأساسية أمام يونايتد من أجل التركيز على مواجهتي دوري الأبطال مع ليفربول.

ويتصدر سيتي جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق 16 نقطة عن يونايتد الوصيف، ويدرك صانع اللعب البلجيكي كيفين دي بروين مدى حلاوة التتويج بلقب المسابقة في مواجهة يونايتد على ملعب الاتحاد.

لكن جوارديولا في المؤتمر الصحفي الخاص بالديربي ألمح لرغبته في الفوز قائلا: "قد يكون الانتصار في الديربي دفاعا معنويا قبل مواجهة العودة أمام ليفربول"، والتي يحتاج الفريق خلالها للفوز بأربعة أهداف نظيفة من أجل التأهل لنصف نهائي دوري الأبطال.

واضاف الإسباني خوان ماتا لاعب وسط يونايتد "هذا الاسبوع نواصل العمل على مباراة يتحدث عنها الجميع، بالتأكيد هي مباراة ديربي مثيرة أمام سيتي".

وأكمل: "المباراة لم تأت في وضع مثالي، نظرا لوجود فارق نقاط كبير بين الفريقين، لكننا جميعا ندرك أنها مباراة استثنائية".

وأوضح" "نتطلع لمواجهتهم وأن نؤدي بشكل طيب، هذا ما تستحقه جماهيرنا".

مباراة المان سيتي ويونايتد ستكون جزء من الجدلية الدائمة التي تسيطر على أي ديربي في العالم، من هو كبير المدينة أو ربّ البيت؟


ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة، أعطر التحيه، وأطيب المنى، وكل الإحترام لكم اعزائنا الكرام في النهاية علي حسن متابعتكم لنا، املين ان نكون عن حسن ظنكم بنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة .

العرب نيوز - ديربي مانشستر.. هل أصبح "الجار المزعج" ربّاً للبيت؟ - ياللاكورة

المصدر : يالا كورة