معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»
معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»

معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»، في اطار سياسة موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، وهي السياسة الخاصة بـ تقديم المحتوي الاخباري المميز والحقيقي ولا شيئ غيرهآ من العديد من المصادر الاخبارية والوكالات الاخبارية التي تحظي بثة القارئ العربي في جميع بقاع الوطن العربي نبدء اليوم بالخبر الابرز اليوم وهو الخبر الخاص بــ "معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»" وهو الخبر الذي تم نقل وجلبه بكل دقة وحيادية دون اخفاء الحقيقة وبدون ابداء اي رائي هدفه التحكم في اتجاهات القارءي العربي، حيث يتحمل المصدر الذي تم جلب منه الخبر بتفاصيل ومحتوي الخبر، وليس لنا اي يد او تدخل في تفاصيل ومحتوي الخبر ونبدء مع الخبر الابرز اليوم وهو الخبر الخاص بـ "معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»".

العرب نيوز - الثلاثاء 3 أبريل 2018 09:26 مساءً - العرب نيوز - انطلقت البارحة، المرحلة الثانية من تمرين «درع الخليج المشترك 1»، بتنفيذ المناورات الميدانية، وذلك بعد أن انتهت الخـميس الماضي المرحلة الأولى من التمرين بتنفيذ قيادات القوات المشاركة من جميع القطاعات العسكرية فعاليات مركز القيادة لمدة ثلاثة أيام، استخدمت فيها التقنية الحديثة من مشبهات القتال لمحاكات الواقع الافتراضي من فعاليات عسكرية للتمرين.

بيئة عمليات نظامية وغير نظامية

تعاملت القيادات مع جميع إجراءات إدارة العمليات العسكرية، في بيئة عمليات نظامية وغير نظامية، يتم فيه اختبار وسائل القيادة والسيطرة والاتصالات على جميع المستويات الاستراتيجية والعملياتيه والتكتيكية، وقد أتم تمرين مركز القيادة الاهداف المرسومة لها بكل احترافية، بجهود متميزة من القادة العسكريين وضباط الصف للدول المشاركة في التمرين.

استعمال الأسلحة الحديثة والمتطورة

اخبر المتحدث الرسمي لتمرين «درع الخليج المشترك 1» العميد الركن عبدالله بن حسين السبيعي: إن المناورات الميدانية للتمرين تستمر لمدة خمسة أيام متواصلة، كمرحلة ثانية للتمرين وهي تمرين بالذخيرة الحية تساهم فيه قوات الدول المشاركة بالتمرين «برية، وجوية، وبحرية، ودفاع جوي، وقوات علي الرغم من».

يُذكر أن تمرين «درع الخليج المشترك 1»، الذي تنظمه وزارة الدفاع، تساهم فيه 23 دولة شقيقة وصديقة، وقد أدي الأسبوع الماضي واحدة من أضخم حدد التحرك العسكري لحشد القوات على مستوى العالم، التي انطلق من لحظة وصول أولى طلائع القوات المشاركة في التمرين لأراضي المملكة العربية الـسعـودية عبر المنافذ «البرية -الجوية-البحرية» وانتهاءً باكتمال تمركزهم في مناطق الحشد وقد استخدمت الطائرات العسكرية العملاقة للدول الشقيقة والصديقة لنقل الضباط والجنود والمعدات والعتاد النوعي الذي سيستخدم في التمرين.

يستهدف التمرين الذي يعد أضخم التمارين العسكرية في المنطقة على الإطلاق، سواء من حيث عدد القوات والدول المشاركة، أو من ناحية تنوع خبراتها ونوعية أسلحتها، اعلي الجاهزية العسكرية للدول المشاركة، وتحديث الآليات والتدابير المشتركة للأجهزة الأمنية والعسكرية، وتعزيز التنسيق والتعاون والتكامل العسكري والأمني المشترك.

الأضخم في المنطقة

نقطة تحول نوعيّة على صعيد التقنيات

تساهم في التمرين قوات برية وبحرية وجوية ودفاع جوي وقوات علي الرغم من من المملكة العربية الـسعـودية، والدول المشاركة في التمرين، إضافة إلى مشاركة قوات أمنية وعسكرية سعودية تتبع لوزارتي الداخلية والحرس الوطني.

ويشكل تمرين درع الخليج المشترك 1، نقطة تحول نوعية على صعيد التقنيات المستخدمة في التمرين؛ إذ تعد من آخر النظم العسكرية العالمية، فضلاً عن المشاركة واسعة النطاق للدول المشاركة، وتتصدر أربع دول منها التصنيف العالمي في إطار قائمة أقوى عشرة جيوش في العالم.

23 دولة شقيقة وصديقة تساهم في التمرين

يحافظ على أمن واستقرار

المنطقة

وفق خبراء استراتيجيين تبرز أهمية التمرين الذي يستمر لمدة شهر في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية الـسعـودية، من دوره في الحفاظ على أمن واستقرار دول المنطقة، والجاهزية التامة للتصدي لأي مسببات لعدم الاستقرار، ومصادر الخطر التي تحدق بالمنطقة، وإبراز قدرات العمل العسكري المشترك، والتأهب الدائم لمساندة وحدة المنطقة وردع أي تهديد تتعرض له، ومساندة ودعم الدول الشقيقة والصديقة في المحافظة على أمنها وأمن شعوبها، وصون ثرواتها ومكتسباتها.

يسهم التمرين في إبراز قدرات الدول المشاركة في تعزيز أمنها واستقرارها، كما يعكس قناعة هذه الدول بأن بناء التعاون المشترك على أرضية من التفاهم والتنسيق العسكري المتكامل، سواء في الإقليم أو في العالم أجمع هما حجر الزاوية لمواجهة التهديدات والمخاطر التي تحيط بالعالم بأسره.

وتساعد مثل هذه التدريبات العسكرية الكبرى الأمن والاستقرار، ومسيرة السلام في الشرق الأوسط، ويمكن أن تكون جزءًا من أي قوة مستقبلية يمكن أن تحتاج المنطقة لتشكيلها لردع أي تهديد.

يبرز قدرات الدول المشاركة


معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»، شكرآ لك عزيزي القاري العربي ونتمني ان نراكم دائمآ في كامل الصحة والعافية، ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1».

العرب نيوز - معارك بالذخيرة الحية في المرحلة الثانية من «درع الخليج المشترك 1»

المصدر : جريدة المدينة