«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي
«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي

العرب نيوز - «الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "

«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي

"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الأربعاء 11 أبريل 2018 06:37 مساءً- على الرغم من مرور 7 سنوات على حادث اغتيال الرئيس الليبى معمر القذافى، فإنه لا تزال سيرة الرجل مادة دسمة للباحثين والكتّاب على مستوى العالم، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل تسعى شركة إنتاج عالمية حاليًا لتقديم عمل تليفزيونى عن قصة «العقيد»، يروى الأحداث منذ ولادته حتى اغتياله.

كشف تفاصيل العمل التليفزيونى الجديد موقع «ذا راب» الأمريكى، الذى اخبر إن شركة «أمازون» الأمريكية العملاقة، الرائدة فى صناعة المحتوى المرئى، وصاحبة الاستثمارات الضخمة، تُجرى الآن محادثات لبدء تنفيذ العمل التليفزيونى المشار إليه.

وحسب التقرير المنشور، البارحة، فإن اسم المسلسل سيكون «عاصفة الرمال»، ويحكى عن القذافى الذى استولى على النظام فى لـيبـيا، وهو فى عمر ٢٩ عامًا، وحكم البلاد لأكثر من أربعة عقود، قبل أن يقتله الشعب فى عام ٢٠١١.

وبينما يُجرى التفاوض على إنتاج المسلسل حاليًا، أكدت تقارير وجود علاقات مشبوهة قد يشار إليها فى العمل الدارمى بين «القذافى»، والرئيس الفرنسى الأسبق نيكولا ساركوزى، الذى يَمْثُل حاليًا أمام القضاء الفرنسى، وبالتزامن أيضًا مع أنباء ترجح ترشح نجل القذافى «سيف الإسلام» للانتخابات الرئاسية فى لـيبـيا.

وسيتولى المخرج المصرى الأصل محمد دياب إخراج المسلسل، ووفقًا للتقرير، فإنتاج المشروع سيتم بمشاركة شركتى «Anonymous Content، وO٣ Productions»، وهما من بدأتا بطرح الفكرة.

وأوضح التقرير أن الهدف من «عاصفة الرمال»، هو سرد قصة حياة القذافى الذى بدأ سنواته الأولى ابنًا مفلسًا لراعى ماعز بدوى، ووصل إلى أعلى منصب فى الدولة، بعد خلع الملك إدريس فى انقلاب غير دموى.

وسيُلقى المسلسل الضوء على دور القذافى فى إعادة ترتيب العلاقة التى تربط بلدان الشرق الأوسط الغنية بالنفط بشركات النفط العالمية، التى غالبًا ما تثير غضب جيرانه من المملكة العربية الـسعـودية وإيران.
واضاف التقرير، إن المسلسل سيتناول أيضًا نقاط التحول فى حياة القذافى، وكيفية تحوله إلى طاغية فاسد يحكم بقبضة من حديد، وسيرصد المسلسل التناقضات التى سقط فيها الرجل، وكيف خرج من أحضان وكالة الاستخبارات الأمريكية، ووكالة «كى جى بى» الروسية، قبل تسميتها بـ«إف إس بى»، ليصبح بعد ذلك «الكلب المسعور فى الشرق الأوسط»، كما وصفه الرئيس الأمريكى الأسبق رونالد ريجان.
كما وصفه «ريجان» بأنه إرهابى، وركز أنه كان وراء تفجير طائرة لوكيربى فى أسكتلندا، ما اظهر عن مقتل ٢٧٠ شخصًا فى عام ١٩٨٨، وسترصد الحلقات فى نهاية المطاف كيف تمت مطاردة القذافى، الذى اتُهم بتعذيب وإخفاء المعارضين لتدعيم حكمه.
والمح التقرير إلى أن «أمازون» لم ترد على طلبات التعليق أو الكشف عن عديد من التفاصيل.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا العمل ليس الأول من نوعه، فقد سبق وعُرض فيلم «الديكتاتور» فى عام ٢٠١٢، ورغم عدم التصريح بأن العمل عن القذافى، فإن الإعلان التمهيدى للفيلم يشير إلى أحداث فعلها القذافى، مثل زيارته الولايات المتحدة وسط حرسه النسائى. وما أكد الأمر، مقاطع تم عرضها من خطب الرئيس الأمريكى باراك أوباما، ورئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون، المُدينة لتصرفات القذافى فى خلال الحرب الليبية عام ٢٠١١، وأخرجه المخرج لارى تشارلز، وكان من إنتاج ساشا بارون كوهين، وبطولة بن كينجسلى وآنا فاريس.
وولد القذافى أو معمر محمد عبدالسلام القذافى فى ٧ يونيو ١٩٤٢، وقتل فى ٢٠ أكتوبر ٢٠١١، وكانت له أفعال كثيرة أجمع السياسيون على أنها غير سوية، مثل استبداله الدستور الليبى لعام ١٩٥١ بقوانين، استنادًا إلى عقيدة سياسية سميت «النظرية العالمية الثالثة»، ونشرت فى الكتاب الأخضر، وكانت له نزواته الجنسية التى ذاع صيتها عالميًا، وسهرات جماعية مع قادة العالم، ومنهم سيلفيو برلسكونى، رئيس وزراء إيطاليا الأسبق.
وفى فبراير ٢٠١١، وفى أعقاب الثورات العربية فى الدول المجاورة لليبيا «مـصـر وتونس»، بدأت الاحتجاجات ضد حكم القذافى، وتصاعد هذا التوتر إلى أن حدثت انتفاضة فى جميع أنحاء لـيبـيا، وسبب قمع تلك المظاهرات هو تشكيل حكومة للمعارضة، ومقرها مدينة بنغازى، وأدت هذه الخطوة إلى نشوب الحرب الأهلية الليبية، التى عجلت بالتدخل العسكرى من قبل قوات التحالف بقيادة حلف شمال الأطلسى، لفرض تطبيق قرار مجلس الأمن الدولى الذى يدعو إلى إقامة منطقة حظر طيران وحماية المدنيين، وتم تجميد أصول القذافى وعائلته، وخسر القذافى وقواته معركة طرابلس فى أغسطس ٢٠١١.

«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"

«الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي

"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، «الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي.

العرب نيوز - «الوغد لا يموت».. مسلسل عن قصة القذافي بإخراج مصري وإنتاج أمريكي

المصدر : الدستور