جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها
جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها

العرب نيوز - جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها، في البداية وجب التنوية علي احترامنآ الشديد لزوارنا الكرام، حيث يسعي المواطن العربي في المقام الاول والاخير الي معرفة الحقيقة، ووجب التنوية ان هذا ما نسعي اليه ايضآ في اطار السياسة التي يتم العمل بها في موقعنا موقع العرب نيوز الاخباري، "

جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها

"، الذي اصبح هدفة الاساسي احترام عقل القاري العربي اولآ الذي يسعي الي معرفة مدي مصداقية الخبر الذي يقوم يتصفحه، ومن جهتنا وحرصآ منا علي ايصال الحقيقة الي القاري العربي نقوم بطرح الخبر الابرز اليوم والتي يأتي تحت عنوان "جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها".

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة)، تم نقل الخبر بتاريخ اليوم الموافق الثلاثاء 15 مايو 2018 10:19 مساءً- عاقبت قوات الامن السودانية، امرأة بالجلد خمسة وسبعين مرة، اليـوم الثلاثـاء، بعد أن ادانتها محكمة بسبب زواجها دون قبول والدها، كما انبأت محاميتها.

وجلدت المرأة وهي من إقليم دارفور المضطرب في مركز للشرطة بمدينة أم درمان بعد انتهاء عقوبة السجن ستة اشهر.

وقالت محاميتها عزة محمد أحمد لفرانس برس: "اكملت ستة أشهر في السجن واليوم جلدت خمسة وسبعين مرة"بناء على قرار المحكمة.
ومثلت موكلة عزه امام المحكمة بعد ان رفض والدها الموافقة على زواجها من رجل اختارته.

وأضافت المحامية: "بعد أن تزوجت الرجل عاشا سويا لمدة عام" موضحة ان لديها طفلا عمره شهرين.

وأوضحت أن "أسرتها رفعت دعوى ضدها متهمة اياها بانها تعيش مع رجل بصورة غير شرعية وتمارس الجنس معه خارج إطار الزوجية".
ونوهت أحمد إلى أن المحكمة قررت أن موكلتها مذنبة لأنها تزوجت دون قبول والدها كما تنص الشريعة الاسلامية كما حكمت على زوجها بالسجن عامين.

وأكدت أن المرأة أطلق سراحها وستنتقل إلى المنزل حيث كانت تعيش مع زوجها.
من جهتها، اعتبرت منظمة العفو الدولية في اتصال مع فرانس برس معاقبة المرأة بالجلد وانها تتابع القضية.
كما أكدت ناشطة حقوقية أنها شاهدت عقوبة الجلد.

وقالت تهاني عباس من منظمة "لا لقهر النساء" المحلية لفرانس برس " كنت احمل طفلها بين يدي والجلد تم امامي".
واكملت عباس "انه المشهد الاكثر ايلاما علي الرغم من لناشطة في مجال حقوق النساء".

والخميس الماضي، حكمت محكمة أخرى بالاعدام على نورا حسين حماد لقتلها زوجها الذي ارغمت على الزواج منه عندما كان عمرها ستة عشر عاما.
ووفق العفو الدولية، فان حماد (19 عاما) طعنت زوجها دفاعا عن النفس بعد ان اغتصبها.
لكن المحكمة ادانتها بـ"القتل العمد".

ودانت أمل هباني الناشطة المعروفة بالدفاع عن حقوق النساء جلد المرأة وقالت لفرانس برس: "لد تعرضت للجلد بسبب زواجها من الرجل الذي اختارته وهذا يعكس أوضاع السودانيات المقهورات بالقانون".

وأطلقت ناشطات حملة ضد الزواج بالإكراه وزواج القاصرات.
وتركز منظمة العفو انه لامر معتاد في السودان الذي تسمح قوانينه للفتاة بالزواج في سن العاشرة.
ويطبق قوانين الشريعة.

وعقوبة الجلد للنساء طبقت عقب وصول الرئيس عمر عمر البـشير للسلطة بانقلاب في عام 1989 بمساندة من الاسلاميين.

جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها، نرجوا ان نكون قد قمنا بنقل الخبر السالف ذكرة بكل شفافية اليكم، حيث نسعي دائمآ الي ايضاح وكشف الحقيقة ولا شيئ غيرها، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير،"

جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها

"، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها.

العرب نيوز - جلد إمرأة سودانية تزوجت دون موافقة والدها

المصدر : الدستور