فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر
فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر

فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر

نقلا عن بي بي سي BBC Arabic ننشر لكم فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر، فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز،

فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر

.

عدد من سكان فلورديا يتوجهون إلى مهاجع الخطر قبل وصول إيرماالعرب نيوز مصدر الصورة Reuters Image caption عدد من سكان فلورديا يتوجهون إلى مهاجع الخطر قبل وصول إيرما

طالب حاكم ولاية فلوريدا الأمريكية سكان الولاية بترك منازلهم والتوجه إلى مهاجع الإيواء كما طالبهم بتجنب محاولة الهروب من الإعصار إيرما عبر الطرق لخطورة الأمر.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تستعد فيه أغلب مناطق الولاية لاستقبال ضربات الإعصار الذي دمر عدة مدن في منطقة البحر الكاريبي وسبب كوارث اقتصادية وبشرية.

وحذر الحاكم ريك سكوت سكان الولاية من أن الهروب باستخدام السيارات أصبح امرا شديد الخطورة حاليا بسبب اقتراب الإعصار وعدم القدرة على التنبوء باتجاهات الرياح المصاحبة له.

إخلاء في فلوريدامصدر الصورة EPA Image caption بدأت عمليات الإخلاء في ولاية فلوريدا الأمريكية بالفعل وسط تحذيرات من السلطات بسرعة التحرك من المناطق المهددة

و قدر خبراء الأرصاد أن الإعصار إيرما سوف يضرب فلوريدا في صباح الأحد بالتوقيت المحلي للساحل الشرقي.

وأصدرت سلطات الولاية أوامرا بإجلاء أكثر من 6 ملايين شخص من السكان عن منازلهم خوفا من تأثرها بالإعصار وهو ما يعني إجلاء نحو ربع سكان الولاية بأسرها.

كوباإعصار إيرما Image caption ألحق إعصار إيرما أضرارا بالغة بجزر الكاريبي قبل أن يضرب بعنف سواحل كوبا

واجتاج إيرما كوبا قبيل ساعات برياح بالغة القوة وأمطار غزيرة بعد أن دمر عددا من جزر الكاريبي.

وضرب الإعصار، المصنف من الفئة الخامسة، أرخبيل كاماجيوي على الساحل الشمالي الشرقي لكوبا.

ونجت جزر بهاماز من إعصار إيرما بعد أن غير مساره، وسط تحذيرات لحوالي 25 في المئة من سكان ولاية فلوريدا بالابتعاد عن المناطق المتضمنة في مسار الإعصار.

ويقدر عدد الضحايا الذين سقطوا بسبب إيرما في جزر الكاريبي بحوالي 20 شخصا، وفقا للتقديرات الأولية الصادرة حتى الآن.

وضرب إيرما أرخبيل كاماجيوي في وقت متأخر من يوم الجمعة الماضية، ما يزيد من الخطر الذي قد تتعرض له المدن والقرى الساحلية المجاورة.

وهذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها كوبا لإعصار بهذه القوة، إذ أنه الإعصار الأول من الفئة الخامسة الذي يضرب كوبا.

وبلغ الحد الأقصى لسرعة الرياح المصاحبة للإعصار يوم السبت 275 كيلومترا، وفقا للمركز الوطني للأعاصير في .

مصدر الصورة Getty Images Image caption كان السكان في كوبا يستعدون لهبوب إعصار إيرما بنقل ممتلكاتهم من الاراضي الساحلية المنخفضة إلى مناطق أعلى ارتفاعا مصدر الصورة Inpho Image caption ساد الهدوء كوبا قبل أن يضربها للمرة الأولى إعصار من الفئة الخامسة

وكان مركز الإعصار على بعد 190 كيلومترا جنوب شرق مدينة الصيد الكوبية كايبارين.

وانطلقت التحذيرات من هذه الكارثة الطبيعية في ولايات كاماجيوي، وسييغو دو أفيلا، وسانستي سبريتوس، وفيللا كلارا، وماتانزاس.

وانقطع التيار الكهربائي عن بعض المناطق، مع صعوبة بالغة في إجراء الاتصالات مع المدن والمناطق النائية في كوبا.

ويأمل السكان أن تمر العاصفة مرور الكرام بالجزر الكوبية، قبل أن تستمر في مسارها الحالي في اتجاه مضيق فلوريدا ثم إلى ميامي في الولايات المتحدة.

وتشهد بعض المناطق السكنية في كوبا فيضانات خطيرة، وغيرها من الظواهر المناخية المصاحبة للإعصار.

وفي وقت سابق، حاول السكان في بعض المدن الكوبية تأمين أسطح المنازل، ونقل متعلقاتهم وممتلكاتهم من الأماكن الساحلية المنخفضة إلى مناطق أعلى.

وقالت أنايدا غونزاليس، ممرضة متقاعدة من جزيرة كاماجيوي، لوكالة رويترز: "الرياح تهب بقوة، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي."

وأخلى خمسة آلاف سائح في كوبا أماكن إقامتهم، مغادرين المنتجعات الشمالية التي أصبحت خالية تماما من النزلاء، وفقا لرويترز.

خسائر

مصدر الصورة Getty Images Image caption أصيبت المباني في المنطقة الفرنسية من جزيرة سان مارتن بأضرار بالغة بسبب إعاصر إيرما

واستمر عدد الضحايا في الارتفاع في جزر الكاريبي التي ضربها الإعصار حتى يوم الجمعة.

وقال وزير الداخلية الفرنسي، جيرارد كولومب، إن تسعة فرنسيين لقوا مصرعهم، وفُقد سبعة آخرون في المنطقة الفرنسية من جزيرة سان مارتن، وهي جزيرة مملوكة لكل من فرنسا وهولندا وسان بارثيلمي.

وسُجلت حالة وفاة أخرى، هي الثانية، في المنطقة الهولندية من الجزيرة.

وقال مسؤولون فرنسيون إن ستة من عشرة منازل في سان مارتن لحقت بها أضرارا بالغة، تحول دون الإقامة فيها.

وتقدم الرئيس الأمريكي، دونالد ، لنظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بالعزاء، عارضا الدعم والمساندة في هذه الكارثة، وفقا لبيان صدر عن البيت الأبيض الجمعة الماضية.

ونشرت القوات المسلحة الفرنسية، والبريطانية، والهولندية قوات للدعم والإغاثة، من بينها سفن حربية، وطائرات محملة بالمواد الغذائية والمياه لسكان المناطق المتضررة.

وقالت لورا بيكر، مراسلة بي بي سي في جزيرة باربودا، إن الأضرار التي لحقت بالجزيرة جاءت أكثر بكثير مما كان متوقعا.

المزيد من الأعاصير

مصدر الصورة Reuters Image caption انتشرت القوات الهولندية للدعم والمساعدة في المنطقة الهولندية من جزيرة سان مارتن قبيل وصول الإعصار

يسير على خطى إعصار إيرما إعصارٌ آخر يحمل اسم جوزيه، وهو إعصار قادم من اتجاه المحيط الأطلنطي، صُنّف من الفئة الرابعة للأعاصير، بسرعة رياح تصل إلى 240 كيلومترا.

ومن المتوقع أن يتخذ جوزيه نفس مسار إيرما، الذي يعيق جهود الإغاثة في المناطق المتضررة حتى الآن.

وغادر السكان جزيرة باربودا، التي دمر إيرما حوالي 95 في المئة من مبانيها، ما اضطرهم إلى إخلاء الجزيرة تماما تحسبا لمرور إعصار جوزيه.

كما ضرب إعصار كاتيا، المصنف من الفئة الأولى للأعاصير، بسرعة تصل إلى 75 ميلا في الساعة، ساحل خليج المكسيك بالقرب من مدينة فيراكروز في وقت متأخر من الجمعة الماضية.

لكن هناك توقعات بأن تهدأ العاصفة على مدار الساعات القليلة المقبلة، ما يشير إلى أن كاتيا هو الإعصار الأقل خطرا على الإطلاق بين الأعاصير الثلاثة التي تضرب المنطقة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع العرب نيوز . العرب نيوز،

فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

العرب نيوز - فلوريدا تستعد لإيرما والسكان يتركون منازلهم ويهرعون إلى مهاجع الخطر

المصدر : وكالات