الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة
الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة

الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة العرب نيوز، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الأربعاء 9 أغسطس 2017 11:29 مساءً.
الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة - العرب نيوز - الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة.

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - العرب نيوز
العرب نيوز

اخبر الدكتور مصطفى الفقي؛ أستاذ العلوم السياسية ومدير مكتبة الإسكندرية، إنه يرى ضعف فرصة الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق، والفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، حال خوضهما انتخابات الرئاسة 2018.

اكمل الفقي، خلال لقائه مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج «يحدث في مـصـر»، عبر فضائية «MBC مـصـر»، مساء الْأرْبِـعَـاء، أنه ضد ترشح منافس آخر للرئيس السيسي، من خلفية عسكرية.

أكد المحلل السياسي، أن الأحزاب السياسية في أضعف حالاتها، مشدّدًا على أن جماعة الإخوان غير قادرة على التأثير في الشارع المصري خلال الانتخابات.

 

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة العرب نيوز ، حيث تم نقل الان خبر الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة - الفقي: شفيق وعنان فرصتهما ضعيفة في الانتخابات المقبلة

المصدر : التحرير الإخبـاري