هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟
هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟

هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ ، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ " وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الاثنين 11 سبتمبر 2017 04:38 مساءً.
هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ - العرب نيوز - هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ .

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - اعتبر خبراء اقتصاديون أن مشاركة فى قمة "بريكس" كانت ناجحة نسبيا مقارنة بزيارات الرئيس عبدالفتاح الخارجية السابقة.

 

وأكدوا في تصريحات لـ"مصر العربية" أن الأهم من المشاركة هو تنفيذ الاتفاقيات التى تم توقيعها على أرض الواقع وعدم خلق عراقيل أمام تنفيذها، فضلا عن العمل على الانضمام إلى "بريكس 2" التى تنوى الدول الأعضاء الحاليين إنشاءه قريبا.

 

وشاركت مصر فى قمة "بريكس" التى تضم كلا من الصين وروسيا والهند والبرازيل وجنوب إفريقيا، والتى عقدت الأسبوع الماضى فى الصين، والتقى خلالها السيسي برؤساء الدول الخمس، ووقعت مصر خلالها على مجموعة من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الاقتصادية.

 

وأكد المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة، أن مصر كانت ضيفة شرف بقمة "بريكس" الاقتصادية، وكان لها أكبر مساحة ومحاضرات خاصة بجذب الاستثمارات الأجنبية.

 

وقال قابيل إنه تم عقد لقاء مع شركات عديدة على هامش ورش العمل، لافتا إلى أن الشركات الصينية لديها رغبة في الاستثمار في مصر وخاصة في مجال السيارات والغزل والنسيج.

 

وأعلن وزير التجارة والصناعة، أن المرحلة المقبلة ستشهد طفرة في العلاقات الاقتصادية المشتركة مع الصين خاصة في ظل تنفيذ عدد من المشروعات المشتركة التي تم الاتفاق عليها بين البلدين، لافتًا إلى أنه تم تحديد 12 مشروعًا ضمن قائمة المشروعات ذات الأولوية والتي سيتم تنفيذها بمصر وتشمل مجالات الكهرباء والنقل والإسكان والصناعة والاتصالات.

 

أبرز الاتفاقيات التي وقعتها مصر

تم التوقيع على مجموعة من الاتفاقيات منها، منحة لا ترد من الصين بقيمة 45 مليون دولار لتنفيذ مشروع القمر الصناعي مصر سات 2، والذي يستهدف خدمة المشروعات البحثية والاستشعار عن بعد، توقيع مذكرة تفاهم بين مصر والصين لتنفيذ مشروع القطار الكهربائي العاصمة الإدارية الجديدة بنحو 739 مليون دولار، ليربط مدينة السلام بالعاشر من رمضان وبلبيس، توقيع اتفاق استثماري مع الجانب الصيني لزيادة قدرة الشبكة القومية للكهرباء.

 

كما تم توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد العام للغرف التجارية والمجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية والتعاون المشترك في قطاع الخدمات القانونية، والذي يستهدف تشكيل لجنة مصرية صينية للتعاون في مجال القانون التجاري، تعمل على تسوية النزاعات التجارية من خلال الحوار والتشاور والتفاوض.

 

وتم الإعلان عن اكتمال عقود إنشاء محطة الضبعة النووية بقرض قيمته 25 مليار دولار من فضلا عن دعوة الرئيس الروسي لزيارة مصر ووضع حجر الأساس للمحطة.

 

وأكد رئيس الوزراء الهندى أهمية تفعيل مجلس الأعمال المشترك مع مصر، والعمل على زيادة التبادل التجارى والتعاون بين البلدين فى المجال الاقتصادى، وتعزيز التعاون فى المجالات التكنولوجية وبناء القدرات.

 

العلاقات الاقتصادية بين مصر والصين

وفقا لبيانات هيئة الاستثمار، يبلغ عدد الشركات المؤسسة لدولة الصين في مصر ١٣٤٥ شركة تصل مساهمتها في رأس المال المصدر لهذه الشركات نحو 792 مليون دولار.

 

وتحتل الصين المركز 21 بين الدول المستثمرة في مصر، وتتوزع الاستثمارات الصينية على عدد من القطاعات منها ٧٠٢ شركة في القطاع الصناعي، و٤٣٢ شركة في القطاع الخدمي، و٧٠ شركة في القطاع الإنشائي.

 

كما تشمل القطاعات ٧٩ شركة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و٤٧ شركة في القطاع الزراعي، و٦ شركات بقطاع السياحة، حيث تشير البيانات أن هذه الشركات توفر نحو ٢٧.4 ألف فرصة عمل في مصر.

 

 وتعد الصين أكبر شريك تجاري لمصر، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، والذي يميل بشكل كبير لصالح الصين، حوالي 11 مليار دولار خلال عام 2016 أغلبها لصالح بكين، كما تعتبر مصر ثالث أكبر شريك تجاري للصين في أفريقيا.

 

مشاركة جيدة نسبيا

وفى هذا الصدد، قال مصطفى إبراهيم، نائب رئيس مجلس الأعمال المصري الصيني، إن مشاركة مصر فى قمة "بريكس" كانت جيدة رغم كونها لقاء رؤساء 5 دول أكثر من كونها قمة.

 

وأضاف إبراهيم، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن المشاركة فى هذه المرة تعتبر أفضل نسبيا من الزيارات الخارجية السابقة للرئيس السيسي، خاصة تحقيق تقدم فى المفاوضات مع روسيا بشأن عودة السياحة الروسية ودعوة لزيارة مصر لوضع حجر أساس محطة الضبعة النووية، حيث إن هبوط طائرة الرئيس الروسي فى الأراضى المصرية اعتراف ضمنى بقوة الأمن المصري ومعنى ذلك أن الموطنين الروس لن يكون لديهم حجة بعدم السفر إلى مصر بعدما زارها رئيسهم.

 

ورغم توقيع 12 اتفاقا مع الجانب الصيني فقط خلال القمة غير روسيا والهند، إلا أن نائب رئيس مجلس الأعمال المصري الصيني، أشار إلى أن المهم ليس التوقيع على الاتفاقات وإنما التنفيذ على أرض الواقع لأننا نعانى من تأخير وبطء شديد فى الإجراءات فنحن نجد الوزير يوقع الاتفاق فى البلد التى يزورها الرئيس وعندما يعود إلى مصر نفاجأ بضرورة توقيع أكثر من جهة على الاتفاق ونعود للمربع صفر ولا نستفيد من مذكرات التفاهم فى النهاية.

 

وتابع "وزير التجارة أفلح إن صدق عندما أعلن الاتفاق على تنفيذ 12 مشروعا مع الجانب الصيني كما نأمل أن المرة دى كانت الأوضاع مختلفة فوجودنا مع دول مثل الصين وروسيا والهند كانت فرصة كويسة للحديث مع رؤساء هذه الدول وخاصة بعد تحسن مؤشرات الأداء الاقتصادى فى الفترة الأخيرة.. نأمل إن الاتفاقيات تتحول لمشروعات على أرض الواقع".

 

 الانضمام لبريكس 2 الأهم

أحمد خزيم، الخبير الاقتصادى، قال إن مشاركتنا فى قمة "بريكس" جاءت متأخرة ولكن من يأتى متأخرا أفضل من ألا يأتى وعلينا ألا نهدر الفرص مرة أخرى، مشيرا إلى أن أهمية المشاركة تكمن فى تواجدنا داخل هذا المحفل الدولي وليس مذكرات التفاهم التى تم توقيعها فضلا عن الانضمام مستقبلا لمجموعة "بريكس 2" .

 

وأوضح خزيم، أن الاتفاقيات التى تم توقيعها خلال قمة بريكس بين الجانب المصري والدول الأعضاء أغلبها مذكرات تفاهم لا تختلف عما قام به الرئيس فى جولاته الخارجية السابقة ومجرد وعود لا يُبنى عليها فى الاقتصاد.

 

وأضاف خزيم، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن الأهم من المشاركة هو أننا نأمل ألا تضيع على مصر فرصة الانضمام إلى مجموعة "بريكس 2" التى ينوى الأعضاء الحاليون إنشاءها من خلال ضم 5 دول أخرى، واحدة من كل قارة وينافسنا فى ذلك نيجيريا، مثلما ضاعت علينا فرصة الانضمام إلى بريكس الأساسية ودخلت بدلا منا جنوب إفريقيا نتيجة عدم وجود إرادة سياسية فى ذلك الوقت.

 

وأشار الخبير الاقتصادي، إلى أن مصر من ضمن الدول المصنفة للدخول فى "بريكس 2" خاصة بعد إطلاق مبادرة الحزام والطريق التى تعتبر مصر من أهم الدول فيها بوجود قناة السويس والبحرين الأحمر والمتوسط كطرق أساسية فى هذه المبادرة، لافتا إلى أن مجموعة البريكس تقوم على تبادل المنافع بين الدول وبعضها وليست كصندوق النقد الدولى أو الدول الغربية التى تعتبرنا سوق لتصريف منتجاتها فقط ووضعنا الحالى من حيث الموقع أو الاستثمارات المتاحة لدينا مثل تنمية محور قناة السويس والمثلث الذهبى الأنسب لنا ألا نضيع فرصة الاشتراك فى "بريكس 2".

 

التقييم بعد 6 أشهر

الخبير الاقتصادي عبد الرحمن عليان، قال إن الرئيس السيسي كان أمينًا في عرض المشكلات الاقتصادية، التي تعاني منها مصر نتيجة لتعويم العملة وارتفاع الأسعار وتخفيض الدعم.

 

وأضاف عليان، فى تصريحات صحفية، أن الرئيس عزز الثقة بين الحكومة المصرية والمستثمرين من خلال العرض الصادق للحالة المصرية، مشيرا إلى أن وصول الاحتياطي النقدي لمصر إلى 36 مليار دولار، ليس نتيجة تحتسب من خلالها حقيقة الاقتصاد القومي، حيث يدخل فيه حجم القروض والدعم، والتي تبلغ نحو 15 مليار دولار.

 

وأوضح الخبير الاقتصادي، أن هناك مصدرين لدعم الاقتصاد يتمثل الأول في الفائض من الدخل الذي يتحقق بزيادة حجم الصادرات، وتحويلات المصريين من الخارج، وإيرادات قناة السويس، أو أرباح السياحة، أما الثاني فيتمثل في القروض والمساعدات، لا سيما من الدول الصديقة كدول الخليج العربي.

 

وأشار إلى أنه في حالة عدم زيادة الدخل سنظل في حالة ركود، لافتًا إلى ضرورة استفادة مصر من مجموعة البريكس في مجال التصنيع، كما أن زيادة الإنتاج من خلال إنشاء المصانع الجديدة وإعادة تشغيل القائمة منها هي ملجأ مصر للخروج من الأزمة.

 

وأوضح أنه من الصعب تقييم آثار القمة قبل مرور فترة تتراوح بين 3 و6 أشهر يجتمع فيها الرئيس مع المستثمرين من الهند والصين، بدليل أن مؤتمر الاستثمار بشرم الشيخ لم تظهر نتائجه إلا بعد سنة.

 

خروج من عباءة الهيمنة الأمريكية

 

قال أحمد العناني، خبير العلاقات الدولية وعضو المجلس المصري للشئون الخارجية، إن انضمام مصر لمجموعة "بريكس" رسميًا يعني خروج مصر من عباءة الهمينة الأمريكية وانضمامها لنادي الكبار؛ خصوصا أن الصين وروسيا أعضاء في هذه المجموعة القوية.

وأضاف «العناني» أن دعوة الصين لمصر لحضور قمة البريكس كانت بداية قوية نابعة من مكانة مصر الإقليمية كبلد محوري ف الشرق الأوسط، بالإضافة إلى وجود تفاهمات على أكثر الملفات الشائكة في المنطقة بين مصر وروسيا والصين، خصوصا الملف السوري.

وأوضح أن هناك تقاربات بين مصر ومجموعة بريكس، خصوصا في المجال الاقتصادي، فمصر لديها طموح اقتصادي وتتخذ خطوات جادة في سبيل الإصلاح الاقتصادي، ودول البريكس تنظر باهتمام للدول الطموحة اقتصاديا، وسياسيا هناك توافق قوي في محاربة الإرهاب، لأنه آفة هدم الاقتصاد.

وأكد خبير العلاقات الدولية أن انضمام مصر للبريكس هو خروج من عباءة الهيمنة الأمريكية الاقتصادية وإنهاء التبعية للولايات المتحدة الأمريكية.

 

بدوره، قال المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، إن الحكومة ستبدأ  على الفور تنفيذ ما تم الاتفاق عليه فى قمة تجمع دول «بريكس» التى حضرها الرئيس عبدالفتاح السيسى، فى الصين، لتمهيد الطريق أمام فتح مفاوضات الانضمام إلى التجمع حال إقرار ذلك.

 

وأضاف «إسماعيل» أن طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، سيقدم تقريراً مفصلاً  إلى مجلس الوزراء حول الاتفاقات التى تمت بين مصر وأطراف تجمع «بريكس» وأبرزها الصين، وذلك بصفته أمين عام الوحدة المصرية الصينية المشتركة.

 

وأشار إلى أن عدداً من الاجتماعات ستعقد خلال الأسبوع الجارى لتنفيذ ما اتفق عليه الرئيس عبدالفتاح السيسى، خلال مشاركته الناجحة والوفد المصرى فى اجتماعات قمة «بريكس».

 

وقال رئيس الوزراء إن جدول الأعمال سيتضمن مجموعة الوزراء المعنيين بالتجهيز لتنفيذ اتفاقيات مصر مع البريكس، على جميع المستويات.

 

وتابع:  مشاركة السيسى فى القمة، تعد خطوة مهمة على طريق انضمام مصر لهذا التجمع الدولى المهم، وأن الصين مهتمة بانضمام مصر كقوة وسوق يتطلع لزيادة معدلات النمو إلى دول (بريكس) بسبب تحسن المناخ التشريعى لتمهيد الطريق أمام الاستثمار.

 

وقال إنه سيتم استكمال ما استعرضته المشاركة المصرية رفيعة المستوى فى «بريكس» من برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى بدأ يؤتى ثماره ويظهر من خلال تحسن بعض المؤشرات الاقتصادية مثل زيادة الاحتياطات النقدية والاستثمارات الأجنبية، إلى جانب تراجع التضخم والبطالة.

 

وأضاف «إسماعيل» أن معدل النمو فى الربع الرابع من العام المالى 2016 / 2017 وصل إلى 4.9%، والاستثمار الأجنبى إلى 6.6 مليار دولار خلال الفترة من يونيو 2016 إلى مارس 2017، فضلا عن زيادة النقد الأجنبى لأعلى مستوى منذ عام 2011، وهو ما يؤهل مصر للانضمام فى مثل هذه التكتلات الضخمة.

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ العرب نيوز ، حيث تم نقل الان خبر هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟ عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - هل نجحت المشاركة المصرية في قمة بريكس؟

المصدر : مصر العربية