اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018
اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018

اقتصاديون لـ : هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018 العرب نيوز، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق السبت 18 نوفمبر 2017 06:18 مساءً.
اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018 العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018 - العرب نيوز - اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018 .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018.

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - مع استمرار انخفاض سـعر صرف الليرة التركية أمام الـدولار، وانعكاس ذلك على زيادة معدلات التضخم السنوي من 8.7% إلى 9.8%، تزايدت حدة التقديرات التشاؤمية لوضع الاقتصاد التركي، وسط توقعات لبعض المحللين بدخول تركيا في أزمة مالية مع بداية عام 2018.


واستند المحللون في تقديراتهم للانتقاد الذي وجهه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى البنك المركزي، البارحة، قائلا: "إن غياب التدخل الحكومي في السياسة النقدية يثقل كاهل تركيا بتضخم مرتفع وقد يفضي إلى تباطؤ في الاستثمار".


وأوضح أردوغان، الذي يرغب في خفض اسـعار الفائدة لتشجيع الإقراض والاستهلاك والبناء بهدف تعزيز الاقتصاد، أن "اجتماعا قد ينعقد الأسبوع القادم مع رئيس الوزراء والوزراء المختصين وبنوك الدولة لمناقشة مسألة اسـعار الفائدة المرتفعة، وفقا لوسائل إعلام تركية.

 

وتعرضت الليرة التركية لخسائر تجاوزت 2% منذ بداية شهر نوفمبر الجاري، بفعل صعود ملحوظ لمعدل التضخم، والترويج لمخاوف متعلقة بأداء الاقتصاد.

 

اقرأ أيضا: إجراءات عاجلة من "المركزي التركي" لوقف تقَهقر الليرة

 

وحول تأثير انخفاض سـعر صرف الليرة التركية أمام الـدولار على الاقتصاد التركي، استبعد ذلك الخبير الاقتصادي، عبد الحافظ الصاوي، مؤكدا أن الجزء الأكبر من هذا الانخفاض مرتبط بارتفاع سـعر صرف الـدولار أمام كافة العـملات الأجنبية وليس الليرة فقط.


وركز الصاوي في تصريحات لـ "العرب نيوز"، أن التقديرات التشاؤمية لمؤشرات الاقتصاد التركية تعد نوعا من الحرب النفسية التي تغذيها دولا إقليمية بهدف التأثير على سمعة الاقتصاد التركي، وإضعاف دور تركيا في المنطقة.

 

وأكمل: "لأسباب داخلية وخارجية اقترب سـعر صرف الـدولار من 4 ليرة تركية خلال الأشهر الماضية ثم إنهار إلى 3.40 ليرة تركية"، مشيرا إلى أن ما يحدث الآن من سطوع سـعر صرف الـدولار أمام العـملات الأجنبية لن يستمر كثيرا لأنه يضر بالاقتصاد الأمريكي، كما أن أمريكا تسعى للتخلي عن سياسة الـدولار القوي.


واضاف الصاوي: "ما يميز الاقتصاد التركي أنه يمتلك قاعدة إنتاجية قوية ويعتمد بنسبة كبيرة على الاقتصاد المحلي، فضلا عن أن الحكومة التركية تستثمر انخفاض قيمة الليرة في زيادة صادراتها"، لافتا إلى أن الصادرات التركية شهدت زيادة كبيرة خلال فترة انخفاض قيمة الليرة أمام الـدولار، وارتفعت معدلات النمو داخل تركيا في الربع الأول من العام المالي الجاري إلى 5% وفي الربع الثاني إلى 5.2%، وسط توقعات بوصول معدلات النمو إلى 7% في نهاية العام المالي الجاري.

 

اقرأ أيضا: دير شبيغل: كيف حققت تركيا طفرة اقتصادية في عهد أردوغان؟


وارتفعت قيمة الصادرات التركية خلال الأشهر العشرة الأولى من هذا العام في الفترة بين كانون الثاني/ يناير وحتى تشرين الأول/ أكتوبر، بنسبة 11 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، لتبلغ 128 مليارا و659 مليونا و921 ألف دولار.


ووفقا لبيانات التي أصدرها مجلس المصدرين الأتراك، فقد احتلت ألمانيا المرتبة الأولى في قائمة الدول العشرين الأكثر استيرادا من تركيا، بزيادة بلغت 7.3 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، بقيمة وصلت 12 مليارا و234 مليونا و761 ألف دولار.


بينما احتلت المرتبة الثانية المملكة المتحدة بقيمة بلغت 7 مليارات و664 مليونا و201 ألف دولار، وتلتها الـعـراق بقيمة بلغت 6 مليارات و787 مليونا و626 ألف دولار، ثم إيطاليا بقيمة بلغت 6 مليارات و732 مليونا و545 ألف دولار، والولايات المتحدة الأمريكية بقيمة 6 مليارات و727 مليونا و735 ألف دولار.


واتفق الخبير الاقتصادي، عبدالله الحماده، في وجود قوى إقليمية تحاول التأثير على الدور التركي في المنطقة باللعب على وتر ضرب الاقتصاد، والترويج لتقديرات مبالغ فيها، مؤكدا أن نمو الاقتصاد التركي يسير بصورة تصاعدية جيدة جدا، ولا يمكن أن يتقَهقر بشكل سريع كما يقول البعض.


والمح الحماده، خلال حديثه لـ "العرب نيوز"، إلى أن "انخفاض سـعر صرف الليرة التركية سببه عوامل سياسية أكثر منها تغيرات اقتصادية"، مضيفا: "لأول مرة تركيا تضخ مليار و400 مليون دولار في البنوك المحلية بسبب التغيرات السريعة التي طرأت على سـعر صرف الليرة خلال اليومين الماضيين".

 

وأردف: "ما يركز أن انخفاض سـعر صرف الليرة يعود بشكل رئيسي لأسباب ومواقف سياسية، هو أن هذا الانخفاض يصاحبه زيادة في معدلات النمو، والسياحة والصادرات". 

 

اقرأ أيضا: هل يتأثر الاقتصاد التركي بأزمات أنقرة الدبلوماسية؟

وأكدت وكالة موديز للتصنيف الائتماني في تقريرها السنوي، حول أداء الاقتصاد التركي، أن الائتمان التركي أتم توازن للاقتصاد المقاوم والتمويل العام بمواجهة المخاطر السياسية والتطورات الخارجية.


واضاف التقرير إن وكالة موديز لم تجري أي تبديل في التصنيف الائتماني التركي وتوقعات نمو الاقتصاد في البلاد، مشيرا أن النمو المستقر للاقتصاد التركي وحسن إدارة معايير الدين العام، يشكلان أرضية هامة للائتمان.


وكانت وكالة موديز رفعت في نهاية أغسطس/آب الماضي، سقف توقعاتها لنمو الاقتصاد في تركيا من 2.6 بالمئة إلى 3.7 بالمئة للعام الجاري.


ومن جهته، أكد وزير الاقتصاد التركي سيد نهاد زيبكجي، أن عام  2018 ستكون سنة جيدة فيما يتعلق بمعدلات التضخم، قائلا: "سيكون عام سنلمس فيه هذا التحسن بشكل ملحوظ".


 وفيما يتعلق بارتفاع سـعر صرف الـدولار أمام الليرة، اخبر زيبكجي، في كلمته بالمؤتمر الدولي الثاني لسيدات الأعمال بتركيا، إن الأمر برمته عباره عن مضاربات، موضحا أن الإيفاء بكافة مستحقات القطاع الخاص والدين العام مضمون حاليا بنسبة 100% في غضون عام واحد فقط.


وتابع: "لا وجود لأي مشاكل، لدينا عدد الصعوبات فيما يتعلق بالمضاربات، واقتصاد البلاد وبكل تأكيد يستطيع حل هذه المعضلات في إطار القواعد الخاصة به".

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، لحيث تم نقل الان خبر اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018 عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - اقتصاديون لـ العرب نيوز: هذه حقيقة تعرض تركيا لأزمة مالية بـ2018

المصدر : عربي 21