بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري
بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري

بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري ، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الاثنين 11 سبتمبر 2017 05:01 مساءً.
بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري - العرب نيوز - بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري.

(العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة) - العرب نيوز
العرب نيوز

بدأت منافسات الدورى المصرى لهذا الموسم 2017/2018 فى نسخته الـ59، يوم الجمعة الماضى الموافق 8 من سبتمبر الجارى، وكانت ضربة البداية متواضعة بعض الشيء بتعادل فريقي الداخلية وبتروجيت بهدف لمثله، وفوز المقاولون العرب بثلاثية نظيفة على الرجاء الصاعد حديثًا للدورى الممتاز.

طالع التفاصيل..

ولم تتوقف البداية السيئة للدورى هذا الموسم عند تلك الفرق بل نالت قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك، اللذين تعادلا فى أول لقاءاتهما بالدورى هذا العام، فالأحمر وقع فى فخ التعادل أمام طلائع الجيش بهدف لمثله، والأبيض فرض عليه التعادل أمام الإنتاج الحربي، ليعيد إلى أذهان مشجعى القطبين أسوأ بدايات الفريقين فى الدورى، التى انتهت بمراكز متأخرة بجدول ترتيب الدورى العام.

ونستعرض لكم فى السطور التالية أسوأ بدايات قطبي الكرة المصرية التى انتهت بهما إلى مراكز متأخرة بجدول ترتيب الدورى العام كالآتى:

الأهلى يحصد المركز الرابع بجدول ترتيب الدورى العام موسم 1964/1965، ولعلها أسوأ بداية للمارد الأحمر بعد أن بدأ الموسم بالتعادل الإيجابى أمام فريق القناة بنتيجة (1-1) فى افتتاحية الدورى، لينتهى به المطاف إلى المركز الرابع بجدول الترتيب ويتوج بلقب الدورى لهذا العام.

كرر الأهلى نفس البداية البداية السئية التى وضعته فى المركز الرابع للمرة الثانية فى تاريخه، بعد تعادله أمام المريخ بنتيجة (1-1) فى افتتاحية الدورى، لتستمر موجة النتائج السيئة على الفريق الأحمر، وينتهى موسم الدورى واضعًا الأهلى فى المركز الرابع، لتحفر فى أذهان مشجعى المارد الأحمر ثانى أسوأ بداية له بالبطولة.

ولعل أبرز بدايات الأهلى السيئة التى حدثت أمام الرجاء الصاعد حديثًا للدورى الممتاز الذى نجح فى هزيمة الأهلى فى افتتاحية الدورى بنتيجة (2/1)، ليضع الأحمر فى موقف لا يحسد عليه، خصوصًا أنه كان حاملاً للقب النسخة التى سبقتها، استمرت النتائج السيئة للفريق طيلة الجولات الأربع الأولى، فبعد أن نجح فى الفوز على الشرطة بثلاثية نظيفة وقع فى فخ التعادل مرتين متتاليتين أمام الإسماعيلي والأسيوطي، ليحتل الأهلى المركز الـ14 بعد أول 4 مباريات، وينتهى به المطاف فى مركز الوصيف بعد سلسلة من النتائج المخيبة للآمال، التى أبرزها هزيمة الأهلى أمام الاتحاد السكندرى برباعية نظيفة، ويتوج الزمالك باللقب لهذه النسخة.

 وليس الزمالك أفضل حالاً من الأهلى فى تاريخ البدايات السيئة، ويعد موسم 2004/2005، هو البداية الأسوأ للزمالك، التى بدأت بالتعادل الإيجابى أمام أسمنت أسيوط بنتيجة (1-1)، وحقق الزمالك هذا الموسم أرقاما سلبية غير مسبوقة فى تاريخه، ليحتل المركز السادس بجدول ترتيب الدورى العام.

ويقع الزمالك فى نفس الفخ موسم 2008،2009، عند تعادل الفريق أمام الاتحاد السكندرى فى افتتاحية الدورى، لتتوالى النتائج السيئة للفريق، التى شهدت توترًا كبيرًا حينذاك فى فريق الكرة والجهاز الفنى، وانتهى الموسم والزمالك يحتل المركز السادس.

وعلى ذكر المراكز السيئة التى احتلها قطبا الكرة المصرية، فيذكر أن الأهلى احتل المركز السادس موسم 1964/1965، المركز الأسوأ فى تاريخ القلعة الحمراء، بينما احتل المركز الخامس موسم 1963/1964، وحل رابعًا 3 مرات.

بينما احتل الفارس الأبيض المركز السادس فى مناسبتين، وخامسا فى موسمين الأول فى أول نسخة من الدورى موسم 1948/ 1949، والثاني موسم 1974/1975، بينما حل فى المركز الرابع مرة واحدة، وجاء الزمالك فى المركز الثالث فى 8 مشاركات له فى الدورى.

نشكركم زوارنا الكرام علي متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري العرب نيوز ، حيث تم نقل الان خبر بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري عبر موقعنا العرب نيوز، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" ليصلكم جديد الاخبار بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر.

العرب نيوز - بعد تعادل القطبين.. بدايات سيئة لـ«الأهلى والزمالك» تنتهي بمراكز متأخرة بجدول الدوري

المصدر : التحرير الإخبـاري