4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»
4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»

4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»، بمشيئة الله وعونه قمنا زوارنا الكرام والاعزاء في جميع بقاع الوطن العربي بانشاء موقع العرب نيوز الاخباري، الذي يقوم بنقل الاخبار العالمية والعربية والرياضية والفنية والاقتصادية وغيرها من الاخبار المختلفة ايضآ داخل مصدر اخباري واحد، ونتمني ان يكون قد حظي باهتمام ورضاء زاشرنا العزيز الذي نهدف دائمآ الي ارضائه في اطار سياستنا التي قمنا بانشائها والتي نحرص علي العمل بها في إطار ايصال الحقيقة دون غيرها الي القارئ العربي في جميع بقاع وطننا العربي، ونبدء مع الخبر الابرز اليوم وهو الخبر الخاص بـ "4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»".

اليوم الموافق الأحد 1 يوليو 2018 01:15 صباحاً، العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة، عندما أجريت القرعة النهائية لكأس العالم روسيا 2018، في ديسمبر الماضي، تفاءل معظم الجمهور العربي بالحصيلة التي يمكن أن تخرج بها المنتخبات العربية الأربعة المشاركة في النهائيات بالنظر إلى المجموعات التي وقعت بها كل من الـسعـودية ومصر والمغرب وتونس.

ولكن مع نهاية مرحلة المجموعات يوم الخـميس، غادر المنتخب التونسي روسيا ليكون آخر المنتخبات العربية التي انـتـهت من مشاركتها في العرس العالمي وبحصيلة مخيبة هي الخروج من الدور الأول حيث فشل أي من المنتخبات الأربعة في التأهل إلى دور الستة عشر.

وبينما قد يسال الكثير من الحبر بغرض تحليل المشاركة العربية في النهائيات، إلا أن التطلع للمستقبل واستقاء الدروس المستفادة من هذه المشاركة في روسيا 2018، أفضل من البكاء على اللبن المسكوب وفيما يلي نعرض أهم الدروس المستفادة من المشاركة العربية في المونديال.

• اللعب مع الكبار سيكون له فائدة كبيرة بالنسبة للعديد من اللاعبين الشباب في المنتخبات العربية.

كانت المشاركة في روسيا 2018، فرصة للمنتخبات العربية من أجل مقارعة العديد من المنتخبات التي لها باع كبير وتحتل مراكز متقدمة في التصنيف العالمي. فقد نجح منتخبا الـسعـودية ومصر في إحراج منتخب أوروجواي الذي عانى للفوز وبأقل فارق ممكن بينما قدم المنتخب المغربي أداء عالي بمواجهة عملاقين مثل بطل العالم في 2010 المنتخب الأسباني والبطل الأوروبي الحالي منتخب البرتغال، في المقابل، ظهر المنتخب التونسي بمستوى متميز في مباراته الأولى أمام بريطانيا بينما أثرت الإصابات بشكل كبير عليه بمواجهة بلجيكا.

• الدقائق الأخيرة كانت موجعة بالنسبة للمنتخبات العربية والمباريات لا تنتهي في الدقيقة 90...بل أكثر!

دائماً ما يقال بأن أي مباراة لا تنتهي إلا مع صافرة الحكم النهائية وقد ظهر هذا الأمر جليا في عدد من مباريات المنتخبات العربية في البطولة، ففي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، تلقّى المنتخب المغربي جول بالخطأ في مرماه أمام المنتخب الإيراني بينما خسر منتخب تونس مواجهته أمام المنتخب الإنجليزي بهدف من هاري كاين في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، في المقابل، كانت دقيقة واحدة كافية لتأكيد الأداء الكبير الذي قدمه منتخب مـصـر أمام أوروجواي بعدما احرز خيمينيز جول الفوز في الدقيقة 89!

• تحقيق التوازن بين الدفاع والهجوم مهم، ولكن يجب البحث عن حلول أكثر فاعلية من أجل تطوير الأداء الهجومي.

كان لافت للنظر غياب النسق الهجومي المنظم للمنتخبات العربية في روسيا 2018، فقد عانى المهاجمون العرب من الفاعلية أمام مرمى المنتخبات الأخرى في البطولة حيث انتهى ما مجموعه نصف مباريات المنتخبات العربية في البطولة بدون تسجيل أي جول للمهاجمين العرب وهو ما يطرح الكثير من علامات الإستفهام حول مدى القدرة على تطوير مهارات المهاجمين في الدول العربية.

• على المنتخبات العربية البدء من اليـوم بالتحضير من أجل التأهل للمشاركة في العرس العالمي بعد أربع سنوات وتقديم حصيلة أفضل من روسيا 2018.

قبل أربع سنوات، كان المنتخب الجزائري الممثل العربي الوحيد في في البرازيل 2014، قبل أن يزْداد العدد إلى أربعة منتخبات في النهائيات الحالية، سيكون من المهم بالنسبة للدول العربية البدء بالإستعداد من اليـوم من أجل المشاركة في النسخة المقبلة من النهائيات التي ستشهد بالتأكيد مشاركة عربية، على أمل أن ترى البطولة الأولى التي ستقام في الشرق الأوسط مشاركة تاريخية من المنتخبات العربية لتكون الأنجح في تاريخ العرس العالمي.

4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»، أعطر التحيه، وأطيب المنى، وكل الإحترام لكم اعزائنا الكرام في النهاية علي حسن متابعتكم لنا، املين ان نكون عن حسن ظنكم بنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، 4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!».

العرب نيوز - 4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!» - 4 دروس مستفادة من المشاركة العربية في المونديال.. «المواجهة لا تنتهي في الدقيقة 90!»

المصدر : المصرى اليوم