الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة
الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة

الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة العرب نيوز، زوارنا الكرام حصرنآ منا علي تقديم محتوي اخباري مميز، ينال استحسان زوارنا الكرام, وحرصآ منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الخاصة بها بكل مصداقيىة وشفافية عبر موقعنا "العرب نيوز - طريقك لمعرفة الحقيقة" نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الاثنين 2 يوليو 2018 01:16 صباحاً.
الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة - العرب نيوز - الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة .حيث ننشر لكم متابعينا في كل بقاع الوطن العربي جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة.

خبر بتاريخ اليوم الموافق الاثنين 2 يوليو 2018 01:16 صباحاً عبر موقع "العرب نيوز _ طريقك لمعرفة الحقيقة" - يخوض المنتخب البرازيلي لكرة القدم(السامبا) مباراته الصعبة أمام نظيره المكسيكي، غدا الاثـنـيـن ،على استاد مدينة سامارا الروسية ، ترك أنصار الفريق بصمة جديدة للسامبا اليـوم الأحـد في مدينه الروسية موسكو.

ومثلما هو الحال منذ بداية البطولة ، كشفت المباراة بين المنتخبين الروسي والإسباني على استاد "لوجنيكي" العريق بالعاصمة الروسية موسكو عن التعاون والمساندة الواضحة بين مشجعي المنتخبين البرازيلي والروسي في المدرجات وخارجها.

وكانت مباريات المنتخب البرازيلي في الدور الأول لبطولة كأس العالم 2018 المقامة حاليا في روسيا أظهرت المساندة التامة من المشجعين الروس للمنتخب البرازيلي، والتي تزايدت في المباراة الثالثة للفريق أمام نظيره الصربي وهو ما وضح من خلال الهتافات في المدرجات.

وبالطبع ، يعود عدد السبب في هذا إلى أن الفريقين لن يلتقيان إلا في حالة وصولهما المباراة النهائية، لكن المؤكد أن السبب الأكبر يعود إلى نجاح المشجعين البرازيليين في إبهار الروس بمهرجاناتهم الاحتفالية قبل وبعد المباريات وهو الأمر الذي لم يعتاده مشجعو روسيا من قبل.

وخلال مباراة المنتخب البرازيلي مع صربيا في ختام مباريات الفريق بالمجموعة الخامسة في الدور الأول للبطولة ، اهتزت مدرجات استاد "اتكريتي" في مدينه موسكو أيضا بهتافات مشجعي البرازيل وروسيا والذين رددوا بالتبادل "رو..سيا" و"برا..زيليا" .

واليوم وقبل مباراة المنتخبين الروسي والإسباني ، كان مشجعو البرازيل هم الأكثر تواجدا لدعم جماهير صاحب الأرض في مساندة المنتخب الروسي ضد نظيره الإسباني، الذي كان أحد المخاطر التي تهدد حلم البرازيل في إحراز اللقب العالمي للمرة السادسة.

وكالعادة ، ومثلما يحدث قبل وبعد كل مباريات المنتخب البرازيلي ، نال المنتخب الأرجنتيني حظا وافرا من تهكم مشجعي البرازيل باعتباره المنافس اللدود والغريم التقليدي لفريقهم.

وردد المشجعون مجددا الأغنية التي ألفوها على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه في بداية البطولة ، والتي تقول : "أووه دي ماريا.. أووه ماسكيرانو.. أووه ميسي تشاو.. ميسي تشاو.. ميسي تشاو تشاو تشاو، أوه أرجنتينو إيستا تشوراندو" والتي تعني "أووه دي ماريا.. أووه ماسكيرانو.. أووه وداعا يا ميسي.. ميسي وداعا وداعا وداعا.. أووه فريق الأرجنتين يبكي".

وأعاد مشجعو البرازيل الأغنية بشكل يخدم الهدف قبل بمباراة اليـوم الأحـد، من خلال تبديل اسم ميسي ودي ماريا وماسكيرانو بوضع أسماء إيسكو وإنييستا وراموس مع تبديل اسم الأرجنتين بإسبانيا.

وحظي هذا بترحيب هائل من مشجعي روسيا والمكسيك الذين شاركوا مع أنصار المنتخب البرازيلي ( السامبا) في ترديد الأغنية والسخرية من المنتخب الأرجنتيني (التانجو) والمنتخب الإسباني (الماتادور ).

وفي المدرجات ، ومع سير المباراة واستمرار التعادل بين المنتخبين الروسي والإسباني على مدار 120 دقيقة ، لم يختلف الحال كثيرا حيث استمرت الهتافات المتبادلة لصالح المنتخبين الروس والبرازيلي من جماهير الفريقين.

وبمجرد إحراز المنتخب الروسي لهدف التعادل من ضربة الجزاء المثيرة للجدل والتي احتسبها الحكم ضد بيكيه مدافع المنتخب الإسباني ، قدمت الجماهير في الاستاد بمختلف انتماءاتها لوحة تشجيع رائعة في المدرجات من خلال مشهد القيام والجلوس في المدرجات بشكل منتظم وهو ما يعرف منذ عشرات السنوات بطريقة "أمواج البحر" والتي كانت من أبرز معالم التشجيع في مونديال 1990 بإيطاليا.

وفيما خيم الصمت على مشجعي المنتخب الإسباني خلال تسديد الفريقين ركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الإضافي أيضا بالتعادل ، بقت جماهير روسيا والسامبا على التشجيع الحماسي للاعبي الدب الروسي.

ولم تتوقف الهتافات المتبادلة لروسيا والبرازيل خلال الخروج من الاستاد والاحتفال في المنطقة المحيطة به وحتى في محطات مترو الأنفاق،ليؤكد مشجعو الفريقين أنهم "يد واحدة" ضد باقي المنافسين.

 

الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة، شكرآ لك عزيزي القاري العربي ونتمني ان نراكم دائمآ في كامل الصحة والعافية، ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم بنا، ولا تنسواء ابداء ارائكم في الخبر السالف ذكره من خلال التعليقات حيث ان ارائكم تهمنا دائمآ في المقام الاول والاخير، الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا موقع العرب نيوز وهي صفحاتنا علي مواقع الفيس بوك وتويتر وجوجل بلس، ووضع اعجاب ومتابعة لها لتصل اليكم آخر وأحدث الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية والتقنية واخبار الصحة والجمال وعالم حواء وايضآ الاخبار المنوعة والترفيهية لتصل اليكم فور وقوعها اولآ بأول، الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة.

العرب نيوز - الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة - الدب الروسي والسامبا.. يد واحدة

المصدر : بوابة الشروق