بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟
بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟

بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟ العرب نيوز نقلا عن RT Arabic (روسيا اليوم) ننشر لكم بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟، بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟ ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟.

العرب نيوز بعد دخول الحزمة الأولى من العقوبات الأمريكية على طهران حيز التنفيذ، توعد الرئيس الرئيس تارمب من يتعامل مع إيران تجاريا بحرمانه من التعامل الاقتصادي والتجاري مع الولايات المتحدة.

فمن هم أبرز شركاء طهران التجاريون؟ تظهر بيانات موقع "ITC"، وهو مشروع مشترك بين منظمة التجارة العالمية والأمم المتحدة، أن الصين تصدرت قائمة شركاء إيران التجاريين في 2017، حيث بلغت صادراتها 18.6 مليار دولار.

5b6af19ad437502c578b45d6.jpg

RT Data: ITC

فيما حضرت كوريا الجنوبية في المرتبة الثانية بصادرات إلى السوق الإيرانية بقيمة 4 مليارات دولار، تليها ألمانيا بصادرات بقيمة 3.4 مليار دولار، ثم تركيا بـ 3.25 مليار دولار، ثم الهند بـ2.6 مليار دولار.

وفي حال واصلت هذه الدول تعاملاتها التجارية مع طهران متجاهلة العقوبات الأمريكية، فإن ذلك يعرضها لخطر خسارة سوق الولايات المتحدة، التي تعتبر أكبر الأسواق في العالم.

فقد بلغت صادرات الصين إلى الولايات المتحدة خلال العام الماضي نحو 526 مليار دولار، فيما وصلت صادرات كوريا الجنوبية إلى هذا البلد 73 مليار دولار، بينما صدرت ألمانيا سلعا إلى الولايات المتحدة بقيمة 120 مليار دولار، وفيما يلي جدول يظهر أكبر المصدرين إلى الولايات المتحدة.

5b6af1bed4375037578b45e7.png

RT Data: ITC

المصدر: وكالات

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع العرب نيوز . العرب نيوز، بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

العرب نيوز - بعد توعد جـون ترامـب المتعاملين مع إيران.. ماذا سيخسرون؟.

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)