قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك
قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك

قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك العرب نيوز نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك، قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك.

العرب نيوز يختص قطاع الخدمات المالية غير المصرفية في مـصـر بأسواق رأس المال وعلى وجه التحديد أسواق الأسهم والسندات، ويخرج عن نطاق اختصاصه أدوات سوق النقد، بالإضافة لعدم شموله على أسواق العملات الأجنبية حيث يخضع كلاهما لإشراف بـنـك مـصـر المـركـزي، وقد كان لبرنامج الإصلاح الاقتصادي أثر إيجابي على القطاع المالي غير المصرفي وعلى سوق الأوراق المالية.

حيث شهد سوق الإصدار نموا ملحوظا في قيمة إصدارات الأوراق المالية بلغت 151 مليار جنيه مصري في 2017، بالمقارنة بإصدارات قيمتها 93 مليار جنيه في عام 2016 بمعدل نمو 62%، كما بلغ عدد إصدارات أسهم زيادة رأس الـمال خلال العام 1942 إصدارا بقيمة مصدرة قدرها 127 مليار جنيه، مقابل 1088 إصدارا بقيمة مصدرة قدرها 50.4 مليار جنيه خلال العام السابق.

تباحث الأوراق المالية شهدت أداءً استثنائيا، حيث تضاعف فيه مؤشر البورصة ليرتفع بمعدل 102% في 2016 ليكون الأكثر نموا مقارنة بالأسواق العالمية، وبنهاية عام 2017 ازْداد المؤشر الرئيسي EGX30 للبورصة المصرية وتجاوز حاجز 15000 نقطة وأغلق عند مستوى 15019 نقطة ليكون الأعلى نموا على مستوى الوطن العربي بنسبة نمو 22%، واحتل بهذا الأداء المرتبة الأولى على مستوى بورصات الدول العربية، كما احتفظ السوق المصري بموقعه كأفضل أداء على مستوى العالم منذ يونيو 2013 وفقا لمؤشرات «مورجان ستانلي» للأسواق الناشئة (MSCI Price Index-IMI).

«التحرير» يرصد أهم الأخطاء التي قد يقع فيها العميل خلال عمليات التداول «شراء - بيع»، وكيفية تجنبها والإجراءات السليمة لحماية حقوق العملاء من شركات السمسرة الوهمية.

الخطأ الأول: «لا تجعل عواطفك تسيطر على عقلك»، التوقيع على بياض للأوامر 
«بيع، شراء، تعديل»، وترك القرار للشركة في البيع والشراء على حسابك، وقد يترتب على هذا الخطأ قيام شركة السمسرة بإجراء تعاملات بكميات ومبالغ كبيرة قد يترتب عليها خسائر كبيرة حال انخفاض الأسعار، مما يكبدك خسائر تفوق قدرتك المالية بل قد تفوق توقعاتك، ولا تستطيع هيئة الرقابة المالية حمايتك، لذا فعليك عدم توقيع أى أوامر على بياض مهما كانت ثقتك بالشركة.

اقرأ أيضًا احذر الوقوع في هذه الأخطاء عند التعامل مع شركات التأمين

الخطأ الثانى، يخص التوقيع على الأوامر دون مراعاة عدم استكمال كل البيانات الخاصة بها مثل تاريخ الأمر وتوقيت تسليمه للشركة ونوع الأسهم والعدد المطلوب والسعر المحدد وفترة صلاحية الأمر، ويترتب على هذا إمكانية تنفيذ عمليات على حسابك بما يعارض مصلحتك أو يفوق مقدرتك مما قد يسبب لك خسائر تفوق قدرتك المالية، فمثلا عدم تخصيص عدد الأسهم المطلوب شراؤها يتيح لأى شخص إثبات أى عدد قد يترتب عليه أضرار مالية لك، وعليك التأكد من استيفاء كل بيانات الأمر وكتابتها بالأرقام والحروف والحصول على صورة من الأمر الذي تصدره للشركة.

الخطأ الثالث، هو الحصول على تمويل من شركة السمسرة لعمليات شراء لأسهم بمبالغ تفوق قدرتك المالية، والخطر المترتب على هذا الخطأ هو التعرض لخسائر كبيرة حال هبوط الأسعار وقيام الشركة (طبقا للعقد) ببيع الأسهم بأسعار منخفضة للحصول على مستحقاتها مما يرتب مديونية للشركة والدخول في منازعات قضائية مع العميل، لذا من الضروري الشراء في حدود قدرتك المالية مهما كانت التسهيلات أو المغريات.

اقرأ أيضًا اعرف مواعيد وأماكن سداد الضريبة العقارية.. جميع المحافظات

الخطأ الرابع، قيام العميل بوضع طلبات أو عروض وهمية على شاشات التداول للقيام بعملية تلاعب بالأسعار -هذه العمليات مراقبة من الهيئة والبورصة-، والخطر المترتب عليه هو التعرض للمساءلة القانونية، فمن الضروري تسجيل العمليات الجدية والتى تهدف إلى الشراء أو البيع الحقيقى.

الخطأ الخامس، قيام العميل بالاستحواذ على نسبة 10% من أسهم الشركة المتاحة للتداول بالسوق دون إخطار السوق والشركة بتقديم عرض رسمي لها، ويترتب على هذا التعرض للمساءلة القانونية فضلا عن إلغاء آثار هذه العمليات، فيجب التأكد من أن كمية الأسهم التى يتم امتلاكها من خلال البورصة في سهم معين في حدود النسبة القانونية وفي حالة الرغبة في شراء نسبة أكبر يجب اتباع الإجراءات القانونية من خلال الهيئة.

اقرأ أيضًا الأسعار تبدأ من 350 ألف جنيه.. أرخص 10 كمبوندات في 6 أكتوبر 

الخطأ السادس، استعمال المعلومات الداخلية للشركات المدرجة بالبورصة أو قيام العميل بنشر شائعات في صالات التداول أو في أي مكان آخر لتحقيق منفعة شخصية أو لصالح جهة ما، ويترتب عليه التعرض للمساءلة القانونية فضلا عن إلغاء آثار هذه العمليات وتحمل خسائر مالية.

الخطأ السابع، خاص بالشراء والبيع بناء على شائعات أو أخبار دون التحقق من سلامتها، ويترتب عليه التعرض لخسائر كبيرة دون تعويضك من صندوق حماية المستثمر، ولا بد من اتخاذ قرار الشراء أو البيع بتأن، وبما يحقق أهدافك الاستثمارية بعد التحقق من صحة المعلومات. واعلم أنه لا يمكنك التحكم في السوق، ولكن يمكنك التحكم في رد فعلك تجاهه، فعندما تسمع أن الجميع يشترون سهما بعينه، تذكر أن هناك آخرين يبيعون ذات السهم والعكس، فعينك يجب دائما أن تكون على أداء الشركة المصدرة للسهم وليس على السهم نفسه.

الخطأ الثامن، يتعلق بعدم مراجعة ومتابعة عمليات الشراء والبيع التى تتم على حسابك والتحقق من أنها مطابقة لأوامرك، وهو ما يترتب عليه إجراء عمليات على أسهمك والاستفادة منها دون علمك، مثلا أن يتم بيع أسهمك ثم الاستفادة بحصيلة البيع لفترة ثم إعادة شراء الأسهم مرة أخرى أو البيع ثم الاستيلاء على أموالك واستغراق وقت حتى يتم استردادها لك بمعرفة الهيئة سواء من الشركة أو صندوق حماية المستثمر، ويجب متابعة عملياتك يوميا ويمكنك عمل ذلك بالاشتراك في خدمة مـصـر المقاصة، حيث يتم إخطارك برسالة موبايل بكل عملية تتم على حسابك يوميا، وبالتالي اكتشاف أى عمليات تمت بدون علمك ومن ثم سرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتدارك أى أخطار في الوقت المناسب.

الخطـأ التاسع، يرتبط بعدم الحصول على صورة من فواتير الشراء والبيع للعمليات التى تم تنفيذها على حسابك، والذي قد يترتب عليه تنفيذ عمليات بأسعار مختلفة عن الأوامر أو احتساب عمولات ومصروفات أكثر من المتفق عليها بالعقد وكذا معضلة مراجعة العمليات الواردة بكشف الحساب بشكل سليم علي الرغم من في حالة كثرة العمليات التى تتم على حسابك، لذا عليك الحصول على صورة من الفواتير ومراجعة كل التفاصيل الواردة بها والتأكد من أن العمليات المنفذة مطابقة للواردة بأوامرك وأن عمولة السمسرة وعمولة أمين الحفظ المحتسبة مطابقة للمتفق عليها بعقدي السمسرة وأمين الحفظ وكذا المصروفات المحتسبة متفقة مع القانون واللوائح.

الخطأ العاشر، ويتعلق بقِصر معرفتك وعلاقتك بالشركة على مدير الحساب أو المنفذ أو موظف معين بالشركة فقط، وهذا يجعلك قد تقع فريسة للتضليل والنصب من قبل هذا الشخص دون علم إدارة الشركة مما يعرضك لخسائر كبيرة ونشوب خلافات مع إدارة الشركة، ويجب أن تقيم علاقة مباشرة مع الشركة كنظام وليس مع شخص بعينه والتأكد من أن التعامل معك يتم على الأسس والقواعد القانونية السليمة وأن التعامل مع كل العملاء بالشركة يتم وفقا لنظام واحد.

الخطأ الحادي عشر، يتعلق بتسليم الأموال لأي شخص بهدف توظيفها له، وهذا قد يترتب عليه التعرض لضياع الأموال وعدم التعويض من صندوق حماية المستثمر، ويجب أن  يكون التعامل من خلال شركات ذات غرض واضح ومرخص به من الهيئة مع متابعة عملياتك أولا بأول.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع العرب نيوز . العرب نيوز، قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

العرب نيوز - قبل التعاقد مع «سماسرة البورصة».. هذه الأخطاء ستهدر أموالك.

المصدر : التحرير الإخبـاري