أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب
أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب

أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب العرب نيوز نقلا عن صحيفة المواطن ننشر لكم أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب، أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب.

العرب نيوز درجة عالية من الاحترام ، أوجدها أحد زوار “حكايا مسك ” الذي يمكن اعتباره الأكبر سناً من بين حضور اليوم الأول، حيث ظل ولأكثر من نصف ساعة متواصلة، مستمعاً إلى ورشة العمل التي قدمها عبدالرحمن سعود وتحدث فيها عن صناعة المحتوى الإعلاني، قبل أن يتجوّل بين مختلف الأقسام المشاركة ويتعرف عليها، ويوجه إلى الشباب المشاركين عبارات أبوية من الدعم والتشجيع .

العم عبدالله مبارك الدوسري، مثل في حد ذاته “حكاية” في إطار حكايا مسك، حيث تطرق في حديث خاص إلى سبب مشاركته وحضوره الورش، بقوله : “أراه واجباً، وأشعر بسعادة كبيرة في حضور هذه المعارض والفعاليات، وأرى أنها تناسب الجميع مهما كانت اهتماماتهم، من يريد الفائدة سيجدها حتماً”.

عدم وجود سيارة لم يكن عائقاً ليمنع الدوسري الذي جاء من مسكنه بحي الروضة، مستقلاً سيارة أجرة، بمجرد أن علم عن انطلاقة الفعالية التي المقامة في موقع قريب منه نسبياً، يعلق “أنا سعيد لأنني وصلت سريعاً، كنت أسكن سابقاً في العزيزية وكان هذا سيستغرق مني وقتاً أطول للوصول، ولكنه لم يكن ليمنعني من الحضور”.

وفي الوقت الذي تستهدف فيه حكايا مسك صناعة الشغف، يثبت العم عبدالله أن الشغف لا عمر له، فالفعاليات الثقافية تمثل بالنسبة له أولوية قصوى يمكنه أن يؤخر أي شيء لأجلها، وله سببه الوجيه في ذلك، يعلق ” حصلت على شهادة السادس الابتدائي من محو الأمية، وتوقفت بعد ذلك لظروف علي الرغم من، ولكني قررت أن لا أتوقف عن التعلم وأن أبحث عنه في كل مكان، ولهذا أنا هنا، وهذا شرف لي”.

يعتبر العم عبدالله نفسه شاباً، دون أن يمنعه ذلك من تسديد النصائح للجيل الشاب حيث يخبرنا بأنه لو قدّر له الوقوف على المسرح فسينصحهم بالابتعاد عن التدخين وتجنب سرعة القيادة التي تؤدي إلى الحوادث متسائلاً “ما هو ذنب الأبرياء”؟، كما يوجه نصائحه لأولياء الأمور بالانتباه لأبنائهم، معلقاً “اكثـر الحوادث نتيجة الإهمال”.

كما يلفت الدوسري نظر الشباب إلى ضرورة استشعار النعم، فيقول ” نحن في نعمة كبيرة بحمد الله في هذا الوطن، لدينا مكة والمدينة وأنعم الله علينا بأن الناس يأتوننا من العالم أجمع، لقد اقترب موسم الحج ونتمنى أن تتم تغطيته إعلامياً بشكل مميز وأن يتم بثه بمختلف اللغات، فتجربة المملكة في خدمة الحجاج أمرٌ يستحق أن يراه الناس جميعاً”.

يشار إلى أن فعالية حكايا مسك قد انطلقت في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات مساء الثلاثاء 7 أغسطس وتستمر حتى يوم السبت 11 أغسطس، وهي إحدى الفعاليات التي ينظمها مركز المبادرات في مؤسسة مسك الخيرية، وتستهدف تنمية إبداع الشباب وعرض مشاريعهم في عدة مجالات إبداعية تشمل الفنون البصرية والإنتاج والمحتوى، كما تشمل ورش عمل ومنصات وعروضًا في مجال المسرح والأفلام القصيرة.


ِساهم  على الفيس  بوك
ِساهم  على قوقل  بلس
ِساهم  على تويتر

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع العرب نيوز . العرب نيوز، أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

العرب نيوز - أكبر زوار حكايا مسك: لا عمر للشغف.. وهذه نصيحتي للشباب.

المصدر : صحيفة المواطن