بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف
بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف

بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف العرب نيوز نقلا عن مصراوي ننشر لكم بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف، بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا العرب نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف.

العرب نيوز - بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف

11:00 م الأربعاء 08 أغسطس 2018

قنا -عبدالرحمن القرشي:

"وتقشيطة تعصر الحر والغلب، وترطب على نفوسنا" شعر عامي صعيدي، يصف "التقشيطة" التي يرتديها الصعايدة للتخفيف على أنفسهم من وطأة قيظ الصيف وأشعة الشمس الحارقة في محافظات مـصـر الجنوبية.

ومع ضيق ذات يد نسبة كبيرة منهم، يكتفي الصعايدة بــ"التقشيطة" عن أجهزة التكييف والمبردات بأنواعها، والتي تخفف عليهم من حرارة الجو ولو قليلًا.

وللتعرّف على "التقشيطة" زارت عدسة "العرب نيوز" الريس رزق جرجس، أحد أشهر ترزية "التقشيطة" في محافظة قنا، الذي كان في انشغال كبير لإنجاز طلبيات التقشيطة للزبائن، وأوضح أن التقشيطة وهي عبارة عن ثوب أبيض خفيف، يتم صناعته على هيئة جلباب قصير بفتحة واسعة عند الرقبة، وتمتاز التقشيطة بامتصاصها السريع للعرق، وقدرتها على التهوية لسائر أجزاء الجسد .

وأكمل "رزق" أن البعض يلبسها تحت الجلباب البلدي عند الخروج، لكن الأكثرية يفضلون ارتداءها منفردة بالمنزل، وأثناء العمل بالزراعة، وغيرها من الوظائف الشاقة لأنها تمنح من يرتديها أريحية بالحركة.

فيما ذكر شعبان أبوالعطا، أحد زبائن التقشيطة أن التقشيطة الصعيدي ثياب البسطاء بصعيد مـصـر، خلال فصل الصيف للهروب من حرارة الطقس التي لا تحتمل طيلة النهار والليل، ومع ذلك شهدت أسعارها قفزة كبيرة عن العام الماضي، فبعد أن كان سعر التقشيطة الواحدة 30 جنيهًا العام الماضي، أصبحت هذا العام بـ70 جنيها .

بينما اخبر موسى الدغّار، مازحًا "التقشيطة تكييف الغلابة في محافظة قنا وصعيد مـصـر، فسعر التكييف أصبح لا يقل عن 8 آلاف جنيه، ولا يستطيع الكثيرون شراءه، نظرًا لغلاء المعيشة هذه الأيام، وانخفاض الدخل لأغلب أهالي الصعيد الذين هم تحت خط الفقر.

وركز حجاج سلامة، الباحث في شئون تراث الصعيد، أن للتقشيطة شكل واحد لا يتغير، ورغم كونها ذات أصول سودانية إلا أن أهالي الصعيد أضافوا عليها العديد من اللمسات كفتحة السديري، وتقييفة اللجباب البلدي الصعيدي، فباتت تختلف بشكل كبير جدًا عن التقاشيط السودانية، وأطلق عليها تقشيطة صعيدية خالصة، وأوضح أن الإقبال على التقاشيط ما زال كبير على مستوى القرى والمراكز بمحافظات صعيد مـصـر، لكنه انحسر كثيرًا على مستوى المدن .

في حين اخبر حسن الدندراوي، صاحب بازار سياحي بمعبد دندرة بقنا إن السائحين الزائرين لمعبد دندرة يقبلون بشكل كبير على شراء التقاشيط الصعيدي لهم ولأبنائهم، لحاجتهم للهروب من درجات الحرارة المرتفعة وبساطة الزي البسيط، زياده عن كونه تراثًا شعبيًا مصريًا يُثير إعجابهم.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع العرب نيوز . العرب نيوز، بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

العرب نيوز - بالصور- "التقشيطة".. تكييف الصعايدة للهروب من حرارة الصيف.

المصدر : وكالات